• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

السيستاني يعتبر المعركة ضد «داعش» عالمية ويطالب بتوسيع نطاقها

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 03 أكتوبر 2015

بغداد (الاتحاد)

قطعت القوات الأمنية العراقية أمس جميع الطرق المؤدية إلى ساحة التحرير وسط بغداد التي تشهد كل جمعة تظاهرات مطالبة بالإصلاح ومحاسبة الفاسدين فيما انتشرت القوات الأمنية في الساحات والأماكن المخصصة للتظاهر في المدن والمحافظات وسط وجنوب البلاد. وقالت مصادر أمنية إن القوات الأمنية قطعت صباح أمس، جميع الطرق المؤدية إلى ساحة التحرير وسط بغداد شيرة إلى أن جسر الجمهورية المطل على المنطقة الخضراء أغلق بالكامل لمنع تدفق المتظاهرين للمنطقة الدولية.

من جانبها، دعت المرجعية الدينية العليا أمس إلى ملاحقة المسؤولين عن ما جرى خلال السنوات الماضية، واعتبرت أن الإصلاح الحقيقي يبدأ من ملاحقة من افسدوا وضيعوا أموال الشعب، مشددة على ضرورة تظافر الجهود لمكافحة «داعش» وتوسيع نطاق الحرب على تنظيم الإرهابي، وذلك غداة تصريحات رئيس وزراء العراق حيدر العبادي قال فيها إنه سيرحب بضربات جوية روسية تستهدف المتشددين في العراق. ونقل الشيخ عبد المهدي الكربلائي مساعد رجل الدين علي السيستاني عنه قوله «المعركة التي يخوضها العراق اليوم ضد الإرهابيين هي كما قلنا سابقاً معركة مفصلية ومصيرية لجميع العراقيين. ولكنها ليست هي معركتهم وحدهم بل هي معركة العالم كله».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا