• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

تنطلق فعالياته اليوم بمشاركة 100 عارض و30 ألف منتج

10% نمواً متوقعاً في مبيعات «جيتكس شوبر 2015»

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 03 أكتوبر 2015

يوسف العربي

دبي (الاتحاد) تتجاوز مبيعات الدورة الخامسة والعشرين لمعرض «جيتكس شوبر» التي تنطلق اليوم وتستمر حتى العاشر من أكتوبر الجاري، حاجز 285 مليون درهم مقارنة بمبيعات بلغت نحو 259 مليوناً خلال الدورة السابقة للمعرض، بنمو 10%، بحسب توقعات مديري شركات تجزئة مشاركة بالمعرض. وقال راجيش جوبيناش، مدير معرض «جيتكس شوبر2015» لـ «الاتحاد» إن الدورة 25 للمعرض تضم أكثر من 100 عارض يقدمون ما يزيد عن 30 ألف منتج من الإلكترونيات الاستهلاكية التي تستحوذ على اهتمام الشرائح المختلفة من المستهلكين. وأوضح أن مساحة معرض جيتكس شوبر2015 بيعت بالكامل، لافتا إلى أن الشركات العارضة في الدورة السابقة طلبت مساحات إضافية للعام الحالي وهو الأمر الذي أدى بدوره إلى نفاد جميع مساحات العرض. وقال جوبيناش إن معرض «جيتكس شوبر 2015» يأتي بالتزامن مع طرح العديد من المنتجات الجديدة لاسيما على صعيد الهواتف الذكية وشاشات العرض والطابعات ثلاثية الأبعاد وغيرها من الأجهزة التي تستهوي عشاق الإلكترونيات في المنطقة. وأضاف أن مركز دبي التجاري العالمي الجهة المنظمة للحدث يحرص على أن تكون الدورة الحالية الخامسة والعشرين في تاريخ المعرض مختلفة متميزة عن باقي الدورات السابقة من خلال توسيع وتطوير مساحات العرض لتقديم أفضل تجربة ممكنة لتجار التجزئة والمستهلكين وضمان بقاء معرض «جيتكس شوبر» في صدارة المعارض المتخصصة في الإلكترونيات الاستهلاكية في الشرق الأوسط. وتضم قائمة العارضين في معرض جيتكس شوبر 2015 كبرى شركات تصنيع الأجهزة الإلكترونية مثل «إيسر» و«اسوس» و«اتش بي» و«سامسونج» و«اكس تاتش» و«هواوي» و«لينوفو». ومن الموزعين «جامبو» و«الفلك للإلكترونيات» وآي ماكس وشرف دي جي، وبلج انس، وفاست تيليكوم، وجراند ستورز، وهاي فون، وجاجيك وورلد للإلكترونيات، ووماكس للإلكترونيات. وأكد جوبيناش، أن وصول نسبة الإشغال في المعرض بدورتيه الربيع والخريف إلى 100% يعد دليلاً قاطعاً على الاهتمام البالغ الذي توليه شركات التجزئة والعلامات التجارية للمشاركة في الحدث بفضل القيمة المتزايدة التي يُضفيها شوبر لتلك الشركات. وحول أهم التوجهات المتوقعة خلال الدورة الحالية للمعرض توقع جوبيناش أن تستحوذ التقنيات القابلة للارتداء باهتمام بالغ مع شيوعها وانتشارها الشديد في الأسواق خلال السنوات القليلة الماضية. ومن المتوقع أن تدفع الأجهزة المتماشية مع الموضة والمتسمة بالقدرات الوظيفية العالية، مثل شاشات اللياقة البدنية والساعات الذكية والنظارات الذكية، عجلة نمو السوق إلى ما يُقدّر بنحو 19 مليار دولار من إيرادات التجزئة بحلول العام 2018، وفقاً لدراسة بحثية حديثة صادرة عن شركة «جونيبر». وتُشكّل الساعات الذكية المرافقة للهواتف الذكية توجهاً مرتقباً لدى المستهلكين المولعين بالإلكترونيات لهذا العام، في ظل توقعات بأن تحلّ هذه الساعات محلّ أجهزة اللياقة البدنية القابلة للارتداء بحلول العام 2017. وتتوقع شركتا باروت، ودي جيه آي فانتوم، البارزتان في سوق الطائرات المسيرة عن بعد، تحقيق مبيعات إجمالية تصل إلى مليار دولار في العام 2015، بعد أن حققتا 180 مليون دولار فقط في 2013. ومن ناحيته، قال نيليش بهاتناغر، الرئيس التنفيذي لإماكس إن الشركة تتوقع أن تقفز مبيعاتها بنسبة 15% خلال مهرجان الإلكترونيات الذي سيقام على مدى ثمانية أيام. وتعتزم شركة إماكس، عرض أحدث ما لديها من منتجات تم طرحها حديثاً في الأسواق وفي مقدمتها أجهزة متنقلة من طراز «هواوي ميت اس، ولينفو فاب، وسوني زد 5، بالإضافة إلى مجموعة واسعة من الهواتف الذكية بدءاً من الموديلات الأولية إلى المتطورة. وأضاف أن الهواتف الذكية ستقود المبيعات وستنمو بنسبة 30%، تليها أجهزة الكمبيوتر المحمول ثم الأجهزة اللوحية وأجهزة تلفزيون UHD. وتوقع عمر أبو شعبان، مدير عام «بلج- إنس»، التابعة لمجموعة»الفطيم» نمو في مبيعات الشركة بمعرض جيتكس شوبر بنسبة 15 مقارنة بالعام الماضي. وأضاف أن السوق المحلية تشهد تراجعاً تدريجياً في أسعار الإلكترونيات الاستهلاكية منذ منتصف العام الماضي وحتى الآن نتيجة ارتفاع سعر صرف الدولار وانخفاض الـ«يوان» الصيني، فضلاً عن تراجع تكلفة الشحن وزيادة حدَّة المنافسة بين الموزعين الرئيسين ما يسهم في نمو المبيعات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا