• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

«الصمت الانتخابي» يبدأ اليوم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 01 أكتوبر 2015

أبوظبي (الاتحاد)

تبدأ فترة الصمت الانتخابي لانتخابات المجلس الوطني الاتحادي 2015 اعتباراً من اليوم 1 أكتوبر 2015 (بداية من الساعة الثانية عشرة بعد منتصف الليل ولتستمر على مدى 48 ساعة)، حيث دعت لجنة إدارة الانتخابات جميع المرشحين ومن ينوب عنهم أو يمثلهم ووسائل الإعلام إلى الالتزام بهذه الفترة وعدم القيام بالإجراءات الدعائية لأي من المرشحين.وأكد طارق هلال لوتاه وكيل وزارة الدولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي رئيس لجنة إدارة الانتخابات، أن الهدف من تطبيق فترة الصمت الانتخابي، هو الحيلولة دون التأثير على الناخبين وترك مسافة فاصلة تسبق اليوم الانتخابي الذي سوف يتوجه فيه أعضاء الهيئات الانتخابية للتصويت واختيار من يرونه مناسباً وقادراً على نقل صوتهم والتعبير عن قضاياهم.وأشاد بالالتزام الكبير للمرشحين بالتعليمات التنفيذية لانتخابات المجلس الوطني الاتحادي المتعلقة بتنظيم الحملات الانتخابية، منوهاً بأن اللجنة رصدت بعد الحالات البسيطة والتي تم التعامل معها وفقاً للإجراءات القانونية التي تنص عليها التعليمات التنفيذية لانتخابات المجلس الوطني الاتحادي.وقال: «اللجنة الوطنية للانتخابات تابعت بشكل معمق الحملات الانتخابية لجميع المرشحين، والتي كانت تبرز الاهتمام الكبير بقضايا المواطنين والمجتمع الإماراتي، وهذا ما يعكس مدى وعي المرشحين بالقضايا التي تحتاج إلى المناقشة وإيجاد الحلول المناسبة لها».ومن المقرر أن تبدأ عملية التصويت لانتخابات المجلس الوطني الاتحادي يوم الثالث من أكتوبر ومن الساعة الثامنة صباحاً ولغاية الثامنة مساء في 36 مركزاً موزعة في جميع إمارات الدولة، حيث سيتمكن أعضاء الهيئات الانتخابية من انتخاب مرشحيهم لعضوية المجلس من خلال نظام التصويت الإلكتروني الذي يعمل من خلال إدخال بطاقة الإمارات للهوية الصادرة عن هيئة الإمارات للهوية، والتي تعتبر الوثيقة المعتمدة التي تخول حاملها من أعضاء الهيئات الانتخابية من ممارسة حقه بالانتخاب.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض