• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

الأشغال: خطط جديدة لعلاج المشكلة نهائياً

شكاوى من روائح الصرف الصحي بمناطق في رأس الخيمة

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 26 سبتمبر 2015

محمد صلاح (رأس الخيمة)

محمد صلاح (رأس الخيمة)

طالب عدد من الأهالي في رأس الخيمة، بوضع حلول عاجلة لمشكلات روائح الصرف الصحي في عدد من مناطق الإمارة، خاصة في الفلية والفحلين والسيح وخزام، مؤكدين أن الحلول التي وضعت في السابق لم تكن كافية لإنهاء المشكلة.

وقال محمد النقبي من منطقة الفحلين: «على الرغم من بعد المسافة بين منطقتنا ومنطقة الفلية التي يوجد بها محطة المعالجة إلا أن روائح هذه المحطة لا تزال تؤثر على جميع المناطق المجاورة لها».

وقالت أم علي من المنطقة نفسها: «طالبنا في السابق بوضع حلول جذرية لمشاكل الصرف الصحي، خاصة الروائح المنبعثة من محطة المعالجة في الفلية، والتي تؤثر على جميع المناطق المحيطة بها»، مشيرة إلى أن الحلول لا تزال غائبة.

وقال عبد الله محمد من الفلية، ويقطن في المنطقة القريبة من السجن المركزي: «إن علاج مشكلة روائح الصرف الصحي في المنطقة لم تحل منذ سنوات، واقتصرت الحلول على تنفيذ بعض القنوات بمحطات التحلية وتركيب بعض الأجهزة لكن المشكلة لا تزال تراوح مكانها، ولا تزال الروائح تؤذي أهالي المناطق القريبة من محطة المعالجة الرئيسة»، لافتاً إلى أن المشكلة الحالية مستمرة من العام 2013.

وقال راشد عبد الله من منطقة السيح: «إن الروائح غالباً ما تتزايد في الليل، وتستمر حتى الساعات الأولى من النهار»، مشيراً إلى أن هناك عوامل عدة تساعد على انتشار هذه الروائح، منها سوء شبكة الصرف، وعدم استبدال أغطية المناهيل لفترات طويلة، بالإضافة إلى الإهمال في علاج المشكلات المتعلقة بالرواسب الصلبة، والتي غالباً ما تتسبب في انسداد هذه الشبكة.

من ناحيتها أكدت دائرة الأشغال في رأس الخيمة أنها أجرت العديد من الدراسات، لوضع الحلول اللازمة لمشكلة الروائح الكريهة، وأكدت الدائرة أنها اعتمدت خططاً جديدة لعلاج هذه الظاهرة نهائياً، خاصة الروائح المنبعثة من محطة الفلية لمعالجة مياه الصرف الصحي ومحطات الضخ الثلاث في الإمارة. وأوضح أن الفترة المقبلة ستشهد تركيب وحدات ضبط ومعالجة الروائح بواسطة المرشحات الحيوية، وتعمل تلك الوحدات على جمع ومعالجة الروائح الكريهة المنبعثة من المياه العادمة، أهمها غاز كبريتيد الهيدروجين، الأمونيا، الميروكيبتان.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض