• الاثنين 03 صفر 1439هـ - 23 أكتوبر 2017م
  03:37     أبوظبي للإسكان إعفاء 28 مواطنا من سداد القرض بقيمة نحو 31 مليون درهم بسبب الوفاة    

تشكيلات هندسية بألوان مبهجة

أبوظبي تتنفس ضياءً استعداداً لاستقبال عيد الأضحى

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 23 سبتمبر 2015

هالة الخياط

هالة الخياط (أبوظبي)

تزينت شوارع مدينة أبوظبي الداخلية والخارجية بالإضاءات الخاصة بعيد الأضحى المبارك، حيث باشرت فرق البلدية بتركيب التشكيلات الهندسية الإسلامية وأخرى تجملت بألوان وأشكال توحي بالسعادة والفرح.

وبدأت خلال الأيام الماضية عملية تركيب آلاف القطع الضوئية، بأشكال هندسية مختلفة انتشرت على الأشجار في الشوارع الرئيسية في المدينة والدوارات فمنها ما هو على شكل «هلال»، وأخرى تحمل عبارة «عيدك مبارك»، ومجموعة اتخذت تشكيلة الهلال والنجمة مع المسجد، وكذلك تشكيلة بعبارة «عساكم من عواده»، وتشكيلة لعائلة من الأب والأم والأطفال وكتب عليها فرحة العيد.

وتأتي عمليات تركيب الإنارة الخاصة بعيد الأضحى الذي يصادف الخميس المقبل، ضمن خطة لإضفاء نوع من الأجواء الاحتفالية التي تتناسب والعيد وتضمنت تشكيلات من الأضواء بتصاميم مختلفة، حيث اختارت البلدية تشكيلات زينة تضفي جمالات ورونقا يليق بالعاصمة أبوظبي وتجسد روح المناسبة، واحتوت ألوان علم الإمارات الأحمر والأخضر والأبيض والأسود إلى جانب اللون الأصفر ضمن خطتها لاستقبال مناسبة العيد، بما يضاعف من الشعور بالبهجة في نفوس الجمهور.

وحرصت البلدية في استخدام أنواع الكابلات الكهربائية أن تكون من المواد المقاومة للعوامل الجوية وذات جودة عالية، حرصا على سلامة الجمهور، حيث تم الاعتماد على توصيلات مصنوعة من مواد ترتفع فيها معدلات الأمان في التشكيلات الهندسية كافة، لتميزها في الحفاظ على البيئة، وخصوصيتها في تحمل جميع العوامل المناخية وذات معايير عالية من حيث الأمن والسلامة بما في ذلك المصابيح والتشكيلات الضوئية.

ويركز مشروع تزيين المدينة الذي نفذته بلدية مدينة أبوظبي على التقاطعات والشوارع الرئيسية والحيوية كشارع الكورنيش بالكامل، معظم تقاطعات مدينة أبوظبي والدوارات والجسور.

وتستحوذ الإضاءات التي ملأت الدوارات والشوارع الرئيسية في مدينة أبوظبي على اهتمام المواطنين والمقيمين في أبوظبي ممن يجدون أن لهذه الإضاءات دوراً كبيراً في توعية الأطفال بأهمية الاحتفال بعيد الأضحى المبارك وتجعل منه مناسبة للاحتفال وصلة الرحم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا