• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

تحذيرات: الكسل يفضي إلى أكبر مشكلات صحية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 25 يناير 2015

وائل بدران

أكد واحد من كل ثلاثة مقيمين أنهم لا يقومون بأي نشاط بدني على الإطلاق. ورغم ذلك أقرّ عدد أكبر في الاستبيان الموسع بشأن الصحة بأنهم يقومون بنشاط بدني أقل من المعدلات الموصى بها أسبوعياً على رغم أن الخبراء يشددون على أن أنماط الحياة التي تتسم بالكسل يمكن أن تفضي إلى بعض من أكبر المشكلات الصحية التي تواجهها المنطقة مثل السمنة والسكري وأمراض القلب الوعائية.

وقالت الدكتورة «أنيتا داس جوبتا» أخصائية التغذية في مستشفى برجيل بأبوظبي،: «إذا لم يمارس الناس الرياضة فإنهم يتبعون نمط حياة غير صحي، وهو أمر سيئ بالنسبة لهم».

وأضافت: «إن المشي أو الركض من التدريبات الرياضية، ولابد للناس أن يكونوا نشيطين، وما لم يفعلوا، فإنهم سيتعرضون لزيادة الوزن، والسمنة مرتبطة بتخلخل العظام واضطرابات الأوعية من بين أمراض أخرى كثيرة».

والهدف من الاستبيان الذي أجرته شركة «يوجوف» لـ «الاتحاد» ، هو إلقاء نظرة موسعة على القضايا ذات الصلة بالصحة مثل الأنماط المعيشية والأمراض ومدى تطور الخدمات الطبية والانطباعات الشخصية من زيارات مؤسسات الرعاية الصحية. وشمل استطلاع الرأي عينة عددها 1031 شخصا من أنحاء الدولة.

وأظهر الاستبيان أنه بشكل عام لا يمارس 32٪ من المستطلعة آرائهم أي تمرينات رياضية على الإطلاق، بينما يمارس 26٪ تمرينات لمدة ساعة أو ساعتين أسبوعياً. وتوصي الإرشادات الدولية بممارسة الرياضة لمدة نصف ساعة يومياً على الأقل للحفاظ على الصحة. وأفادت الدكتورة جوبتا، بأنه حتى لو مارس الناس تمرينات رياضية لمدة عشرين دقيقة يومياً، فإن ذلك سيساعدهم، وسيشعرون أيضاً بإيجابية تجاه أنفسهم.

وذكر ربع المواطنين ـ الذين شملهم الاستبيان ـ أنهم يكرسون من ثلاث إلى خمس ساعات أسبوعياً لممارسة الرياضة. وهناك واحد من كل خمسة (18٪) أكثر التزاماً ويمارسون تدريبات رياضية لمدة ست ساعات في الأسبوع. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض