• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

وباء «التحرش» يجتاح الجامعات الأميركية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 22 سبتمبر 2015

(رويترز)

تعرضت نحو 25%  بالمئة من طالبات الجامعات الأميركية للتحرش الجنسي بحسب مسح أجرته رابطة الجامعات الأميركية في حرم 27 جامعة عبر البلاد. ووصف نائب الرئيس جو بايدن ظاهرة التحرش الجنسي في الجامعات بالـ «وباء».

وكشفت إحدى أكبر الدراسات المسحية بشأن العنف الجنسي داخل الجامعات بالولايات المتحدة، عن تعرض أكثر من 23 بالمئة من الفتيات ما قبل التخرج الجامعي للتحرش الجنسي أو التقبيل أو الملامسة قسرا.

كما كشف المسح، الذي شمل 150 ألفا بمراحل التعليم ونشر أمس الإثنين، أن نحو 4.5% من الطلبة في المرحلة الجامعية مارسوا علاقات جنسية دون رضاء الطرف الآخر.

وأجرت رابطة الجامعات الأميركية المسح في أبريل ومايو في حرم 27 جامعة من بينها جامعة هارفارد وجامعة تكساس في أوستن وجامعة فرجينيا. وأرسلت الكليات المسح للطالبات وتلقت الردود من 20 بالمئة منهن.

جو بايدن: إنه وباء!

ووصف نائب الرئيس الأميركي جو بايدن التحرش الجنسي في الحرم الجامعي بأنه «وباء»، عند تشكيل البيت الأبيض فريق عمل للتعامل مع الأمر في العام الماضي. وفي 2014 شكلت ولاية نيويورك وحدة خاصة في الشرطة للمساعدة في القضاء على التحرش الجنسي بالحرم الجامعي.

وبررت أكثر من نصف الضحايا عدم إبلاغهن عن الحوادث، بعدم اعتبار الأمر خطيرا بالشكل الكافي. وكان من بين الأسباب الأخرى الحرج والخزي واضطراب المشاعر وعدم التيقن من إيقاع عقاب بالمتحرشين.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا