• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

معصوم يطمئن الشعب في الذكرى الـ95 لتأسيس الجيش باستعادة الاستقرار

«داعش» يتوسع غرب العراق والعبيدي يتعهد بتحرير الموصل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 07 يناير 2016

سرمد الطويل، وكالات (بغداد)

وسع تنظيم «داعش» أمس، دائرة هجماته في مدن حديثة والرمادي والفلوجة بمحافظة الأنبار غرب العراق، في وقت شنت القوات الحكومية عملية ضده في محافظتي صلاح الدين ونينوى، التي تعهد وزير الدفاع خالد العبيدي في خطابه بمناسبة الذكرى 95 لتأسيس الجيش العراقي بقرب تحريرها في معركة «أشد هولا» من سابقاتها. في حين طمأن رئيس الجمهورية العراقية فؤاد معصوم الشعب العراقي، بتطهير المدن من «داعش» واستعادة الاستقرار.

وقالت مصادر عسكرية عراقية أمس، إن 18 من الجيش العراقي ومسلحي العشائر قتلوا وأصيب آخرون في هجوم «انتحاري» لتنظيم الدولة بعربة ملغمة في منطقة بروانة قرب حديثة. كما هاجم التنظيم منطقة الخسفة قرب سد حديثة وكذلك مواقع القوات العراقية والعشائرية في بلدة الحقلانية، وتمكن من السيطرة عليها.

وكانت مصادر عسكرية أفادت في وقت سابق باستمرار المواجهات في محيط بلدة حديثة، حيث يحاول التنظيم اقتحام المدينة بعد إعلانه السيطرة على عدة بلدات في المنطقة.

في المقابل أعلنت قيادة العمليات المشتركة في العراق أن طائرات التحالف، الذي تقوده الولايات المتحدة الأميركية وأخرى عراقية، شنت أكثر من 60 غارة على مواقع تنظيم «داعش».

من جهة ثانية، قالت مصادر أمنية إن قوات عراقية مدعومة بمليشيا «الحشد الشعبي» شنت عملية كبيرة في محافظة صلاح الدين مدعومة بغطاء جوي من مروحيات عراقية، وقصفت بالمدفعية وراجمات الصواريخ مناطق يوجد فيها تنظيم «داعش» غرب مدينة سامراء. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا