• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

«اللعبة» تحمل جنسية شعبها وتعكس ثقافته

9 ألعاب تهدد شعبية «الساحرة المستديرة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 19 سبتمبر 2015

محمد حامد (دبي)

قد يتعجب البعض من أن هناك شعوبا لديها بنية جسدية معينة، وطريقة تفكير خاصة لا تتناسب مع لعبة رياضية بعينها، فهناك دول تخلو شوارعها وساحاتها وأنديتها من كرة القدم، وفي الهند وباكستان على سبيل المثال يتم استبدال مشهد الأطفال الذين يمارسون كرة القدم، بأطفال يلعبون الكريكيت بشغف بالغ، كما أن هناك شعوبا تبدع في بعض اللعبات للدرجة التي تجعل من هذه اللعبة أشهر من جنسيتها، فالانطباع الأول والصورة الذهنية الأقوى عن البرازيل هي كرة القدم.

لا يوجد خلاف «رقمي أو إحصائي» على أن كرة القدم هي اللعبة الأكثر شعبية في العالم، حيث يرتبط بها على مستوى المتابعة والمشاهدة ما يقارب 3.5 مليار نسمة حول العالم، غالبيتهم في أوروبا وأميركا الجنوبية وكذلك الشمالية، وإفريقيا وآسيا، ولكن عشاق الساحرة قد لا يعلمون على وجه الدقة ترتيب اللعبات الأخرى من حيث الشعبية، والانتشار على المستوى العالمي قياساً بنسبة المشاهدة، وقاعدة الممارسة، وكذلك العوائد المالية، ونظراً لكثرة هذه المقاييس وتداخلها، يرتكز هذا التقرير الذي نشره موقع «سبورتيولوجي» العالمي على مقياس «الأكثر مشاهدة وجذباً للجماهير»، وكذلك العوائد المالية.

6

تنس الطاولة

يكفي أنها واحدة من أكثر اللعبات شعبية في الصين صاحبة الكتلة السكانية الأكبر في العالم، ومن ثم يصبح من الطبيعي اتساع قاعدة ممارستها، وكذلك شعبيتها، وتصل جماهيرية إلى حوالي 900 مليون، وتقترب من حاجز المليار مشجع حول العالم، وخاصة في آسيا وأوروبا، وعلى الرغم من أن اللعبة من مواليد إنجلترا عام 1880 إلا أن الأرض الخصبة لها هي أرض الصين، ومثلما تعج شوارع ريو دي جانيرو، وبوينس ايرس بالأطفال يداعبون الكرة، فإن شوارع بعض الدول الآسيوية تمتلئ بـ «طاولات التنس». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا