• السبت 28 جمادى الأولى 1438هـ - 25 فبراير 2017م
  12:31     مصدر عراقي:انفجار عبوة ناسفة في حقل نفطي شمالي بغداد         12:41     مقتل طالبين في هجوم صاروخي شرق أفغانستان         12:53    محمد بن زايد يقدم واجب العزاء في شهيد الإنسانية جمعة محمد عبدالله الكعبي خلال زيارته منزل العائلة في وادي القور برأس الخيمة        01:24     جبهة فتح الشام تتبنى التفجيرين الانتحاريين في حمص         01:25     وزير الخارجية السعودي يبدأ زيارة للعراق     

الضحكُ الذهبيّْ

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 17 سبتمبر 2015

عبد السلام بنعبد العالي

أميل الى تصنيف الفلاسفة حسب جودة ضحكهم، واضعاً في أعلى مرتبة أولئك الذين يقدرون على الضحك الذهبي.

نيتشه

السخرية متواضعة، أما التهكم فينمّ عن إحساس بالقوة. إنه لا يفتأ يتصيّد نقاط الضعف، وهو يصدر دوما عن ادعاء، صريح أو ضمني. يشعر المتهكم أنه من سلالة رفيعة. لذلك فهو لا يتهكم على نفسه. ليس هناك تهكم انعكاسي réflexif. على عكس السخرية التي تسخر من نفسها قبل كل شيء.

***

يشعر المتهكم أنه يتكلم ويكتب ويرسم من موقع الحقيقة والخير والجمال. ما يطبعه أخلاقيا، الثقة الزائدة بالنفس، ومعرفيا، الوثوقية والتمسك بالرأي، وجماليا، الإيمان بثبات القيم وسكونها. أما الساخر فلا يرتاح إلى نفسه، وما ذلك إلا لأنه يضع «الوضعية البشرية» برمّتها موضع سؤال.

*** ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

ما رأيك في استغلال المنابر الدينية في الشأن السياسي؟

مقبول
مرفوض
لا أعرف