• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

موروث من أيام الجدات

«المفاصلة».. مهارة نسائية بامتياز

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 04 مارس 2016

أبوظبي (الاتحاد)

من يقترب من الأسواق، وخاصة المحال النسائية يجد الكثير من النساء يتبعن أسلوب المفاصلة في شراء الحاجيات، وأم راشد التي يشهد لها أقاربها وجيرانها بـ«قدرتها الكبيرة» على تخفيض سعر القطعة بشكل كبير، تجزم بأن مبدأ المفاصلة ينسحب على جميع مشتريات المنزل بداية من الخضراوات والمواد التموينية إلى شراء الثياب تحديداً وانتهاء بالكهربائيات والأثاث.

وتقول: «عندما نقترب أكثر من هذه المحال نسمع عبارات كثيرة من البائع «ما راح تلقين أرخص من هذا السعر»، و«ما عندي غير قطعة وحدة»، و«مو ربحان غير 10 دراهم»، عبارات يتقنها ويتفنن فيها البائع لاستغلال الزبونة في شراء القطعة بالسعر الذي يحدده ليتخلص من عملية المفاصلة التي يتبعها الزبائن لضمان أخذ القطعة بالسعر الذي تستحقه، في حين يعتبر الكثيرون أن المفاصلة فن لا يتقنه إلا النساء، بينما يرى آخرون أن الرجال أيضاً لديهم القدرة على المفاصلة، ولكن ليس بالحد الذي تصل له النساء.

استغلال الزبون

بدرية تعتبر نفسها خبيرة في المفاصلة ولا تجد حرجاً حين تفاصل مع البائع تقول «عند الشراء أحاول التجول في السوق ومعرفة الأسعار ومن ثم عندما يقع نظري على ما أريده أكون قد عرفت سعره مسبقاً في بقية المحال لشراء ما أعجبني بأقل الأسعار، وما أقوم به هو من منطلق التدبير والاقتصاد في مصروف البيت»، مؤكدة بأنها «لا تقوم بالمفاصلة في محال الألبسة فقط، وإنما في جميع المشتريات القابلة للتفاوض من الخضراوات والمواد الغذائية وكل ما يتعلق بالمنزل».

وكذلك أكدت عائشة «موظفة ومتزوجة» أنها «مستعدة للتردد على المحل أكثر من مرة حتى تحصل على القطعة بأرخص الأثمان». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا