• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

اتهم أردوغان بالاعتماد على زيادة حدة السياسة الداخلية بعد تراجع شعبية حزبه

زعيم حزب الخضر الألماني يحذر من حرب أهلية في تركيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 15 سبتمبر 2015

(د ب أ)

حذر رئيس حزب الخضر الألماني جيم أوزديمير من خطر نشوب حرب أهلية في ظل تصاعد العنف في تركيا. وقال أوزديمير اليوم الثلاثاء خلال زيارته لمدينة مردين الواقعة جنوب شرقي تركيا «لابد من الانتباه إلى ألا يتطور الأمر في هذا الاتجاه».

وتابع أن «أولى الاشتباكات توضح أن النزاع وصل بين المواطنين أيضا». ودعا أوزديمير الحكومة التركية وحزب العمال الكردستاني المحظور لهدنة عاجلة، وقال: «إن مكان حل المسألة الكردية هو البرلمان».

وتابع قائلا «إن عيد الأضحى القادم يمكن أن يكون فرصة جيدة لإرسال إشارة لتهدئة التصعيد لإنهاء أجواء العنف». واتهم زعيم حزب الخضر الألماني الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بالتعويل على «زيادة حدة السياسة الداخلية» للوضع.

وأرجع ذلك إلى إخفاق حزب العدالة والتنمية لأردوغان في الحصول على الأغلبية التي أرادها خلال الانتخابات البرلمانية في يونيو الماضي، وقال: «أوقع بالدولة في أزمة بدون داع».

يشار إلى أن أردوغان أعلن عن إجراء الانتخابات البرلمانية الجديدة في الأول من شهر نوفمبر القادم. ودعا أوزديمير قائلا «يجب أن يكون هناك انتخابات حرة وعادلة، وإلا سيكون هناك خطر مواجهة أوضاع غير مستقرة ليس لمدة مؤقتة، ولكن على الدوام. وبذلك تتعرض مكانة تركيا بوصفها شريك مستقر في المنطقة للخطر».

ويعتزم السياسي البارز التوجه إلى بلدة «جيزرة» الكردية الواقعة جنوب شرقي تركيا، والتي شهدت حظر تجوال لمدة 9 أيام حتى يوم السبت الماضي. ويصاحب أوزديمير في زيارته رئيسة الكتلة البرلمانية لحزب الخضر في البرلمان الأوروبي ريبيكا هارمز.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا