• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

اتحاد الجو جيتسو يستعد للإعلان عن مشروع جديد

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 04 يناير 2014

نبيل فكري (الاتحاد)- علمت «الاتحاد» أن مجلس إدارة اتحاد الجو جيتسو، يستعد للإعلان عن مشروع جديد، يصب في صالح اللعبة، ويدعم أبطالها الصغار في المدارس والأندية ومراكز التدريب، وأن المشروع سيكون بالتعاون مع مجلس أبوظبي للتعليم، ويقوم على رعاية المتميزين في المدارس، وعمل تعاقدات معهم، ومنحهم مكافآت ورواتب وفقاً لتصنيفاتهم وما حققوه من إنجازات.

ويأتي المشروع الجديد، دعماً للخطوات المتسارعة لدعم اللعبة ولاعبيها، خاصة بعد أن تحولت رياضة الجو جيتسو إلى مشروع وطني، من خلال دخولها إلى المدارس، كما يأتي تلبية لتوجيهات الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، برعاية اللاعبين المميزين في هذه اللعبة.

وكان الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، قد وجه في الرابع من ديسمبر الماضي، بإنشاء أندية ومراكز تدريب جديدة للجوجيتسو في مختلف إمارات الدولة لاستيعاب القاعدة العريضة من اللاعبين، كما وجه سموه برعاية اللاعبين المميزين في هذه اللعبة ومساهمة مؤسسات القطاعين الحكومي والخاص في دعمهم، من أجل مواصلة طريقهم نحو البطولات وتبني مسيرتهم الرياضية وتوفير كل سبل التفوق لهم، ليمثلوا بلدهم خير تمثيل.

وتشمل توجيهات سمو ولي عهد أبوظبي كذلك رعاية المميزين في اللعبة في المدارس والجامعات، لمواصلة مسيرتهم الدراسية والعلمية بتفوق لتواكب تميزهم في الجانب الرياضي.

وجاءت التوجيهات السامية بمثابة حلقة جديدة في سلسلة دعم سموه الدائم للرياضة والرياضيين عامة والجو جيتسو بصفة خاصة، التي شهدت تطوراً مهماً وحققت إنجازات على مختلف الصعد الإقليمية والدولية.

ويسعى مجلس إدارة اتحاد الجو جيتسو برئاسة عبد المنعم الهاشمي، إلى دعم المواهب واستثمار النجاحات التي حققوها في مختلف البطولات، وأبرزها ما تحقق في كأس العالم للأطفال التي شهدتها العاصمة أبوظبي في أبريل الماضي، على هامش بطولة أبوظبي العالمية لمحترفي الجو جيتسو، وحقق فيها صغار الإمارات 122 ميدالية متنوعة، من بينها 45 ميدالية ذهبية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا