• الخميس 25 ذي القعدة 1438هـ - 17 أغسطس 2017م

اعتصامات رفضاً لخطة معالجة أزمة «النفايات»

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 12 سبتمبر 2015

سليم خوري (بيروت)

لا تزال تداعيات الخطة التي أقرتَهَا الحكومة اللبنانية لمعالجة أزمة النفايات تتوالى، حيث تواصلت لليوم الثاني على التوالي الاحتجاجات الشعبية في مناطق الطمر المدرجة في الخطة الحكومية.

فبعد بلدتي الناعمة وعكار، اعتصم أهالي مجدل العنجر والصويري وصيدا وبرج حمود، احتجاجاً على تبني الحكومة مقررات تقضي باستقدامِ نفايات الى مناطقهم.

ونفّذ أهالي مجدل عنجر وعدهم بالتصعيد الّذي أطلقه رئيس البلدية شامل عجمي، حيث قطعوا الطريق الدولية في المصنع لفترة وجيزة، احتجاجاً على نقل النفايات إلى السلسلة الشرقية.

ورفع المعتصمون لافتات منددة بسياسة الحكومة وصوراً لنواب ووزراء كتبوا عليها ما يعبر عن رفضهم لسياستهم في نقل المشاكل لا حلها.

من جهتهم، رفض أهالي صيدا رفضاً قاطعاً استقدام النفايات من خارج منطقتهم، فنفذ اعتصام بدعوة من التجمّع الشبابي في صيدا، أمام مدخل معمل فرز النفايات جنوب المدينة، استنكاراً لطريقة عمله التي اعتبروها غير مطابقة للمعايير البيئية والصحية.