• الجمعة 02 شعبان 1438هـ - 28 أبريل 2017م

دي ميستورا يحذر من عدم حل أزمة سوريا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 09 سبتمبر 2015

بروكسل (أ ف ب)

حذر مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى سوريا ستافان دي ميستورا من أن آلاف اللاجئين الجدد سيفرون إلى أوروبا إذا لم يتمكن المجتمع الدولي من التوصل إلى اتفاق سلام ويترك السوريين في مواجهة تنظيم داعش.

وأضاف «لماذا يفر الناس؟ لأنهم فقدوا الأمل بعد خمس سنوات من النزاع الذي لا ينتهي ويرون رابحاً واحداً فقط هو داعش».

وقال دي ميستورا إن نحو مليون شخص آخرين قد يتعرضون للخطر في غرب سوريا وربما ينضمون إلى موجة اللاجئين الساعين إلى الأمان في الاتحاد الأوروبي.

وقال إن اخفاق القوى العالمية في التغلب على خلافاتها خاصة بشأن مستقبل الحكم في سوريا ودور الرئيس السوري بشار الاسد، يعني بالضرورة دعم هذه القوى لحل عسكري للنزاع الذي اودى حتى الان بحياة نحو 250 ألف شخص. وأكد دي ميستورا «حان الوقت لايجاد حل والا لن يبقى أي سوريين». وأضاف أن المكاسب التي يحققها تنظيم داعش «يجب أن تدفع الجميع إلى الاستيقاظ. فالتنظيم على بعد أميال قليلة من دمشق. يجب أن يقلق داعش ايران والسعودية وتركيا وروسيا جميعها».

     
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا