• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

لطيفة بنت محمد: شهداء الإمارات مفخرة العروبة والإنسانية جمعاء

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 08 سبتمبر 2015

دبي (وام)

قدمت حرم سمو الشيخ محمد بن حمد الشرقي ولي عهد الفجيرة، سمو الشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد آل مكتوم، راعية جائزة الشيخة لطيفة بنت محمد لإبداعات الطفولة والشباب بدبي، خالص العزاء والمواساة إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، ولأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد العام للقوات والمسلحة، وإخوانهم أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى للاتحاد حكام الإمارات، وأسر الشهداء والشعب الإماراتي الوفي في شهداء الوطن والمجد شهداء العزة والكرامة.

وقالت سمو الشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد آل مكتوم «إن شهداء الوطن قدموا أروع ملحمة بطولية وإنسانية في سجلات التاريخ والشرف والكرامة ومناصرة الأشقاء في ساحات العدالة، وإننا نعزي قيادتنا الرشيدة وأسر الشهداء وشعب الإمارات والإنسانية جمعاء في شهداء الإمارات لأنهم ضربوا أروع الأمثلة في التضحية والفداء، ودافعوا عن كرامة أمتنا وأمن الوطن، وجسدوا بأرواحهم معاني وقيم الولاء والانتماء في سجلات تاريخنا المعاصر، وذادوا عن حمى العروبة، إنهم فرسان المجد لغد أكثر إشراقاً، وستبقى ذكراهم المعطرة في ذاكرة الوطن والمواطنين». وأكدت سموها أن شهداء الإمارات مفخرة العروبة والإنسانية جمعاء، رووا دماءهم العطرة في سبيل الحرية والعزة لأوطاننا وكرامتنا، وهم الوسام التاريخي المغروس في خريطة الإمارات وترابها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض