• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

تسمية "قاعة شهيد الوطن" تكريماً لأرواح الشهداء وتقديراً لبطولاتهم

«التنمية الأسرية»: توجيهات الشيخة فاطمة تخفف آلام الأمهات والزوجات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 07 سبتمبر 2015

أبوظبي (وام)

أشاد معالي علي سالم الكعبي، مدير مكتب وزير شؤون الرئاسة رئيس مجلس أمناء مؤسسة التنمية الأسرية، بتوجيهات سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك «أم الإمارات» رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة، بتشكيل وفد رسمي من المسؤولين في مؤسسة التنمية الأسرية لزيارة أسر الشهداء، ونقل تعازي سموها ومواساتها القلبية لكل فرد منهم والاطلاع على احتياجات الأسر من الخدمات التي تقدمها المؤسسة ليتم دراستها وفق آليات العمل فيها، إلى جانب تسمية قاعة في كل مركز من مراكز مؤسسة التنمية الأسرية المنتشرة في إمارة أبوظبي ومناطق الغربية والوسطى والشرقية باسم «قاعة شهيد الوطن» تكريما لأرواح الشهداء وتقديرا لبطولاتهم.

وأكد معالي علي سالم الكعبي أن توجيهات «أم الإمارات» تؤكد حرص سموها على الاهتمام بالأسرة الإماراتية والوقوف معها في كل المواقف الإنسانية التي تتطلب الرعاية والاهتمام والمواساة والأخذ بيدها نحو تخطي ما تتعرض له من مشكلات أو أزمات.. مشيرا إلى أن المؤسسة والمسؤولين فيها على أتم الاستعداد لتنفيذ تلك التوجيهات السامية وبدأ الوفد بالتحرك إلى منازل أسر الشهداء اعتبارا من أمس «وهذا أقل ما يمكن أن نقدمه في هذا الموقف المهيب».

وقدم معاليه تعازيه ومواساته إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله»، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله» وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإلى أسر الشهداء الذين قدموا أرواحهم فداء للوطن ودفاعا عن أمن المنطقة واستقرارها أثناء مشاركتهم ضمن قوات التحالف العربي لإعادة الأمل لليمن الشقيق.

وقالت مريم محمد الرميثي، مدير عام مؤسسة التنمية الأسرية: إن توجيهات «أم الإمارات» سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك للمسؤولين في المؤسسة بالتوجه إلى أسر شهداء الوطن البواسل من أجل تقديم واجب العزاء ودراسة أوضاعهم الاجتماعية يؤكد حرص سموها بقلبها الكبير على احتواء أبناء الوطن ونظرتها الإنسانية الرامية إلى تخفيف آلام الأمهات والزوجات ومعاناتهن النفسية إثر رحيل الابن أو الزوج بعزة وشرف في سبيل الدفاع عن الوطن والأمة لتصبح تضحياتهم فخرا للإمارات وطن السلام والوئام.. لافتة إلى أن مؤسسة التنمية الأسرية قد بدأت فعليا في تنفيذ تلك التوجيهات بخاصة في مجال تسمية القاعات الخاصة بالدورات التدريبية في المؤسسة لتصبح لديها 17 قاعة تدريبية تحمل اسم «قاعة شهداء الوطن».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض