• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

مقتل مدني وإصابة مسؤول في الحزب الحاكم بهجوم ل«الكردستاني»

جندي تركي أسير لدى «داعش» في سوريا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 06 سبتمبر 2015

اسطنبول (وكالات)

ذكرت صحيفة حرييت التركية أمس أن جنديا تركيا فقد عقب تبادل لإطلاق النار عبر الحدود مع سوريا، تلقى العلاج في مستشفى سوري في المنطقة التي تسيطر عليها عصابة «داعش». وقتل جندي تركي متأثرا بجروحه وأُصيب آخر بعد اشتباك في منطقة كيليس الحدودية الثلاثاء الماضي عندما أطلقت نيران من منطقة يسيطر عليها التنظيم المتطرف شمال سوريا. وقالت القوات التركية في بيان إن الاتصال فقد مع جندي ثالث عقب الاشتباكات.

وصرحت مصادر أمنية للصحيفة استنادا إلى تقارير استخباراتية أن الجندي أُصيب في قدمه ونقل إلى مستشفى في منطقة يسيطر عليها «داعش» قرب حلب.

وقالت المصادر إن الاستخبارات التركية تعمل لضمان تحريره مستبعدة إجراء أية مفاوضات مع «داعش».

إلى ذلك، قالت مصادر أمنية أمس إن مدنيا قتل وأصيب مسؤول محلي في حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا عندما فتح مسلحون أكراد النار على سيارتهما شرق البلاد. ووقع الهجوم بعد أن رفض الاثنان التوقف بسيارتهما عند حاجز أقامه مقاتلون من «الكردستاني» ففتح المسلحون النار في منطقة شمدينلي بإقليم هكاري قرب الحدود التركية مع العراق وإيران.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا