• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

شيخ الأزهر: صورة الطفل الغريق وصمة عار للإنسانية

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 05 سبتمبر 2015

حسام محمد (القاهرة)

انتقد شيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب صمت العالم على مأساة اللاجئين السوريين، مطالباً الضمير العالمي بالتيقظ والبحث عن حل للأزمة السورية. وقال شيخ الأزهر في بيان له أمس، إن صورة الطفل إيلان كردي وهو ملقى على وجهه على شاطئ البحر ستظل وصمة عار في جبين الإنسانية، وسيذكر التاريخ أن القوى الكبرى والفاعلة في هذا العالم قد أغمضت عيونها وسكنت ضمائرها وتركت الملايين من بني جلدتهم عرضة للموت حرقاً أو تحت أنقاض الخراب والدمار أو لتبتلعهم الأمواج، أو يقتلهم الجوع، بعد أن أوصد العالم أبوابه في وجوههم، وهم يشاهدونهم يلاقون مصيرهم المحتوم دون أن يتحرك ضمير الإنسانية. وشدد الطيب على ضرورة أن يتحمل المجتمع الدولي وكافة المنظمات مسؤولياتهم لوضع حد لهذه المأساة المؤلمة التي يتعرض لها الملايين من السوريين الذين يواجهون الموت كل دقيقة هرباً من الصراعات والجوع، أملاً في السلام وحياة كريمة وهي حق لهم بينما انقطعت عنهم جميع أسباب العيش.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا