• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

فقرات منوعة في موسمه الثاني

«أبوظبي تقرأ».. طريق الإبداع والتميز والمعرفة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 26 فبراير 2016

تامر عبد الحميد (أبوظبي)

في إطار استجابتها لمبادرة «عام القراءة» التي أطلقها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله»، والتي وجه سموه من خلالها بأن يكون «2016..عام القراءة»، كشفت أبوظبي للإعلام عن استعداداتها لإطلاق الموسم الثاني من برنامجها التلفزيوني «أبوظبي تقرأ»، الذي يسلط الضوء على أبرز الكتب الصادرة في العالم العربي ويحاور مؤلفيها، ويناقش مبادرات القراءة والمبدعين والأخبار والفعاليات، من خلال عرضه على شاشة «قناة أبوظبي».

نجاح كبير

وبمناسبة إطلاق الموسم الثاني من البرنامج، أوضحت مقدمته صفية الشحي لـ «الاتحاد» خلال زيارتها لاستوديو تصوير إحدى الحلقات، أن «أبوظبي تقرأ» حقق نجاحاً كبيراً في موسمه الأول على المستويين المحلي والعربي أيضاً، لاسيما أنه حصد نسب مشاهدة عالية، إلى جانب تواصل الجمهور الدائم وتعليقاتهم الإيجابية على مواقع التواصل الاجتماعي، ما جعل هناك ارتباطا وثيقا بين المتلقي و«أبوظبي تقرأ»، كاشفة أنه مع إعلان 2016 «عام القراءة»، سيتضمن البرنامج بعض الفقرات والتغطيات الأكثر إفادة ومعرفة بجميع الفعاليات الخاصة بعالم القراءة في الدولة، إلى جانب محاولة الخروج بعيداً عن نطاق الكتب فقط، من خلال تقديم القراءة بكل صورها، مثل: تقديم قصيدة مغناة، واستضافة شخصيات، وفقرات خاصة باللغة عربية، والخط العربي.

وتابعت: أهم ما ميز «أبوظبي تقرأ» أننا حاولنا من خلاله تقديم جرعة ثقافية غير جامدة، تكون بمثابة مادة منوعة تقدم بطريقة مختلفة خفيفة وبسيطة، وفي الوقت نفسه تحافظ على ثراء المعرفة.

رحلة ثقافية ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا