• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

دعوات برلمانية لقطع العلاقات

الكويت ترفض بياناً للسفارة الإيرانية حول خلية العبدلي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 04 سبتمبر 2015

الكويت (وكالات) أعربت الكويت أمس عن أسفها الشديد ورفضها للبيان الصادر من السفارة الإيرانية في أراضيها حول قضية العبدلي لتجاوزه أبسط القواعد والأعراف الدبلوماسية، على اعتبار أن التعبير عن مواقف الدول الرسمية ورغبتها بالحصول على أية معلومات حول أي قضية ينبغي له أن يكون من خلال القنوات الرسمية المتعارف عليها بين الدول وليس باللجوء إلى وسائل الإعلام. وقال مصدر مسؤول في وزارة الخارجية في تصريح صحفي: «إن بيان سفارة إيران لم يراع وبكل أسف الموقف الرسمي والمعلن لدولة الكويت بهذا الشأن والذي عبر عنه البيان الصادر عن مجلس الوزراء الكويتي بتعامله مع القضية بروح من المسؤولية العالية والحرص الشديد على عدم إصدار أحكام مسبقة حتى يحكم القضاء الكويتي والمشهود له بنزاهته حكمه الأخير على كل حيثيات القضية». وأشار إلى أن القرار الذي أصدره النائب العام بعدم نشر أخبار أو بيانات تتعلق بخلية العبدلي يجسد حرص الكويت على وقف التداول الإعلامي لهذه القضية لما له من انعكاسات سلبية على سير القضية وإضرار بالمصلحة العليا والتحقيقات الجارية ولضمان الحكم العادل الذي سيصدره القضاء. وكانت السفارة الإيرانية في الكويت أصدرت بياناً أعربت فيه عن استيائها الشديد لما وصفته بـ«زج إيران في قضية داخلية ترتبط في أساسها بالكشف عن أسلحة وذخائر، وأنه نظراً لأن الكشف عن بعض التفاصيل وحيثيات القضية المعنية قد تم الإعلان عنه في وسائل الإعلام قبل إفادة الجهات الرسمية الإيرانية بالموضوع، وذلك عبر القنوات الدبلوماسية، فإنها تود الإشارة إلى أنه لم يتم إفادتها عن هوية الشخص الإيراني المذكور في بيان النيابة العامة حتى الآن، وكذلك دوره المزعوم في التهم المنسوبة إليه وتفاصيل اعتقاله من قبل الجهات المعنية، فعليه تطلب إبلاغها رسمياً بأي معلومة وتوفير إمكانية الاتصال بالمتهم». وأضافت أن ساحة العلاقات الإيرانية الكويتية لا تتحمل مثل هذه التهم الواردة». وكان النائب العام في الكويت وجه الثلاثاء التهم إلى 24 شخصاً، بينهم إيراني، بارتكاب أفعال من شأنها المساس بوحدة وسلامة أراضي الكويت وتهمة السعي والتخابر مع إيران ومع«حزب الله»اللبناني للقيام بأعمال عدائية. وقد دعا عدد من النواب الكويتيين الحكومة إلى اتخاذ إجراءات دبلوماسية ضد إيران لاتهامها بالتورط في القضية. ودعا النائب حمود الحمدان إلى قطع العلاقات الدبلوماسية مع إيران وتقليص عدد الجالية الإيرانية، حيث يعمل نحو 50 ألف إيراني. فيما دعا رئيس لجنة الشؤون التشريعية والقانونية في البرلمان الكويتي مبارك الحريص الحكومة إلى تصنيف«حزب الله»كمنظمة إرهابية.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا