• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

استطلاع: تراجع شعبية عباس وهنية وتقدم للبرغوثي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 03 سبتمبر 2015

رام الله، غزة (الاتحاد)

أظهر استطلاع للرأي أجراه مركز القدس للإعلام والاتصال، نتائج مثيرة في أوساط الرأي العام الفلسطيني، تحمل تناقضات ومفاجآت أبرزها، هو غياب خليفة حقيقي للرئيس محمود عباس حال لم يترشح للرئاسة، في موازاة تراجع شعبية القوى والفصائل الفلسطينية، وفي غياب أي تعاطف أو تأييد ل«داعش» والجماعات المتشددة الأخرى في قطاع غزة والضفة الغربية، والغريب أكثر هو التراجع في حملات مقاطعة البضائع الإسرائيلية على مستوى الممارسة أو التأييد. ووجه الاستطلاع سؤالا للجمهور حول خياراته حال جرت انتخابات رئاسية، ولم يكن الرئيس عباس مرشحاً فيها، حيث قالت النسبة الأكبر 10.5%(9.1% من الضفة و12.9% من غزة) إنها ستنتخب مروان البرغوثي للرئاسة، و9.8% (7.5% من الضفة و13.8% من غزة) قالوا إنهم سينتخبون إسماعيل هنية، و3.3% صائب عريقات، وكذلك خالد مشعل 3.3%، فيما نسبة كبيرة (33.6%) قالت إنها لم تقرر من ستنتخب بعد. وأظهر الاستطلاع تراجعاً في مستوى الثقة بالشخصيات السياسية، حيث تراجعت نسبة الذين يثقون بالرئيس عباس من 21.8% في مارس الماضي، كما تراجعت نسبة الذين يثقون أكثر بهنية من 14.1% إلى 12.5% في ذات الفترة، وفي المقابل ارتفعت نسبة الثقة بالبرغوثي من 5.4% في مارس الماضي إلى 7.1% خلال ذات الفترة.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا