• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

شرطة دبي تشارك فى احتفالات «مرحبا مدرستي»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 03 سبتمبر 2015

دبي (الاتحاد)

دبي (الاتحاد): شهد مروان الصوالح وكيل وزارة التربية والتعليم، واللواء خميس مطر المزينة القائد العام لشرطة دبي، والدكتور احمد عيد المنصوري مدير منطقة دبي التعليمية، فعاليات «مرحبا مدرستي» ضمن برنامج خليفة لتمكين الطلاب في مدرستي احمد بن سليم للتعليم الأساسي الحلقة الأولى للطلاب، والثاني من ديسمبر للتعليم الأساسي للطالبات. وأكد اللواء المزينة، حرص القيادة العامة لشرطة دبي على أهمية تعزيز الشراكة مع وزارة التربية والتعليم ومنطقة دبي التعليمية والمؤسسات التربوية والتعليمية ذات العلاقة بالطالب سواء في الجانب الأمني أو الاجتماعي أو الثقافي أو الصحي بصورة مستمرة، من أجل حماية مكتسباتنا الوطنية، حيث وضعت في مقدمة اهتماماتها مصلحة الأجيال القادمة من أبناء الوطن. كما زار الصوالحى والمزينة مدرسة احمد بن سليم، وكان في استقبالهم نورا أحمد مديرة المدرسة، وشاركوا أبناءهم الطلاب احتفالاتهم ببداية العام الدراسي، واستمعوا لأداء قسم الولاء والنشيد الوطني لدولة الإمارات وقصائد وطنية، وقاموا بزيارة قاعة العلوم والرياضة وبرنامج التغذية الصحية والحرف التراثية وصناعة الفخار والدفاع المدني والمرسم الحر، ووزعوا حقائب وكتب على الطلاب. ودعا المزينة أبناءه الطلاب للتمسك بقيم ديننا الحنيف والالتزام بالأخلاق الحميدة وعاداتنا وتقاليدنا التي تعودنا وتربينا عليها لأنها السبيل إلى التمسك بهويتنا الوطنية وتراثنا، كما طالبهم أن يكونوا حريصين على أنفسهم وأن يسلكوا الطرق الصحيحة للنجاح والتفوق والابتعاد عن أصدقاء السوء، والالتزام الديني والتمسك بالأخلاق الحميدة ومكتسبات الدولة الحضارية والولاء للوطن، وبر الوالدين، واختيار الطرق الصحيحة للنجاح والتفوق والابتعاد عن أصدقاء السوء. وعقب ذلك توجهوا إلى مدرسة مدرسة الثاني من ديسمبر، حيث كان في استقبالهم والوفد المرافق لهم، مريم الياسي، مديرة المدرسة، وشاهدوا في الصالة الرياضية عروضا ترفيهية واطلعوا على أعمال الطالبات في المرسم الحر والتلوين وحضروا جانبا من التمارين الرياضية المدرسية واستمعوا لأناشيد قدمها المنشد عبدالرحمن العزاوي. واكد المزينة للطالبات بأن مدرستهن تحمل أسما تاريخيا ورمزا وطنيا هو جوهر حياة كل إماراتي وتاريخ توحيد الإمارات السبع ويحتفل الجميع في هذا اليوم الأغر من المواطنين والمقيمين على هذه الأرض الطيبة بهذه المناسبة الغالية على قلوب الجميع (اليوم الوطني لدولة الإمارات)، داعياً إياهن لمواصلة نجاحات المرأة في الدولة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض