• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

أميركا تتجه لمعاقبة روسيا والصين على هجمات إلكترونية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 02 سبتمبر 2015

واشنطن (رويترز)

قال مسؤولون أميركيون إن الولايات المتحدة تفكر في فرض عقوبات على أفراد وشركات روسية وصينية بسبب هجمات إلكترونية على أهداف تجارية أميركية. وقال المسؤولون الذين طلبوا عدم الكشف عن هويتهم أمس الأول إنه لم يُتخذ قرار نهائي بعد بشأن فرض عقوبات والتي قد تزيد العلاقات مع روسيا توترا كما إنها إذا طبقت قريبا قد تلقي بظلالها أيضا على زيارة الدولة التي يقوم بها الرئيس الصيني شي جين بينغ للولايات المتحدة في سبتمبر الحالي. وقالت صحيفة واشنطن بوست إن إدارة الرئيس الأميركي باراك أوباما تفكر في فرض عقوبات على أهداف صينية خلال الأسابيع القليلة القادمة وذكرت أن أفرادا وشركات من دول أخرى يمكن أن تستهدف. ولم تشر الصحيفة إلى روسيا.

وقال المتحدث باسم السفارة الصينية في واشنطن تشو هاي تشوان «الحكومة الصينية تدعم الأمن الإلكتروني وتعارض بقوة كل أشكال الهجمات الإلكترونية». وصرح بأن الصين تريد إجراء مزيد من الحوار والتعاون مع أميركا وأن «التكهنات التي لا أساس لها والمبالغة والاتهامات لا تفيد في حل المشكلة».

وتعرضت الحكومة الأميركية لعدد من الهجمات الإلكترونية المحرجة خلال الأشهر القليلة الماضية منها هجوم استهدف مكتب إدارة شؤون الموظفين في البيت الأبيض. الأمر الذي فتح الباب لإتاحة بيانات ثمينة عن موظفي الحكومة الأميركية للمخابرات الأجنبية.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا