• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

3 قتلى بصدامات بين الشرطة وقوميين في أوكرانيا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 02 سبتمبر 2015

كييف (أ ف ب)

تجري السلطات الاوكرانية تحقيقات أمس للعثور على المسؤولين عن مواجهات أوقعت ثلاثة قتلى أمام البرلمان أمس إثر اقرار اصلاح دستوري ينص على منح حكم ذاتي أوسع للمناطق الانفصالية الموالية لروسيا في شرق البلاد في إجراء يعتبرة الكثير من الأوكرانيين مؤلما لكنه لقي ترحيب الغربيين.

وارتفعت حصيلة المواجهات التي اشتعلت أمس الأول أمام البرلمان بين قوات الأمن ومتظاهرين ينتمون خصوصا إلى حزب «سفوبودا» اليميني المتطرف إلى ثلاثة قتلى فيما نقل 141 شخصا الى المستشفيات بعضهم في حالة خطيرة.

وكتب وزير الداخلية الأوكراني ارسين افاكوف على حسابه على موقع تويتر ان «عنصرا اضافيا في الحرس الوطني قضى متأثرا بجروحه اثر انفجار قنبلة يدوية».

وخلال عيادته الجنود الجرحى في الحرس الوطني، وعد الرئيس بترو بوروشنكو بايجاد المسؤولين عن الصدامات الذين «وزعوا عصيا وجاؤوا بأسلحة» أمام البرلمان، بحيث «لا يتكرر هذا الأمر أبدا».

وجرت المواجهات خصوصا بين قوات الأمن وأعضاء في حزب سفوبودا القومي المعادي لروسيا الذي اغضبه منح النواب الاراضي الخاضعة لسيطرة المتمردين حكما ذاتيا اوسع.

وايد 265 نائبا المشروع في جلسة صاخبة حاول خلالها النواب المعارضون الحؤول دون وصول زملائهم الى منصة مجلس النواب، علما بان الحد الأدنى من الاصوات المطلوب لتمريره هو 226.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا