• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

رينزي يتهم ميركل بالوقوف ضد العالم

فرنسا وإيطاليا تدعوان ألمانيا للتجاوب مع إجراءات «المركزي الأوروبي»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 23 يناير 2015

دافوس (وكالات)

التقت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل رئيس الوزراء الإيطالي ماتيو رينزي، وسط توترات بشأن خطط البنك المركزي الأوروبي لتحفيز اقتصاد منطقة اليورو وانتخابات يونانية قريبة.

وقبيل محادثاتهما، حث الزعيم الإيطالي المستشارة الالمانية على التوقف عن مقاومة إجراءات البنك المركزي الأوروبي، وقال رينزي في مقابلة مع صحيفة «وول ستريت جورنال» إن «ألمانيا ضد بقية العالم، وهذا قد يكون خطأ».

ومن المقرر أن يعقد رينزي وميركل اليوم الجمعة مؤتمراً صحفياً في قاعة «أكاديميا جالوري»، التي تستضيف تمثال «داود» الشهير للفنان مايكل أنجلو. وقال المتحدث باسم ميركل ستيفن سيبرت الأسبوع الماضي إنها ترغب في أن تناقش مع رينزي قمة مجموعة الدول الصناعية السبع الكبرى والتي من المقرر أن تستضيفها ألمانيا في شهر يونيو القادم، وكذلك سياسة الاتحاد الأوروبي، والمواضيع الاقتصادية وسياسة الطاقة، كما أنه من المرجح أن تتم مناقشة تقدم إيطاليا في إصلاح أنظمة العمل والضرائب والعدالة، فضلا عن المؤسسات السياسية.

وقد راهن رينزي على مصداقيته بخصوص تلك القضايا وتعرض لضغوط من الاتحاد الأوروبي للقيام بذلك. وقال «ماتياس جوب» مدير معهد السياسة الأوروبية ومقره برلين إن هناك تقديراً لجهود رينزي، حتى اذا كانت المانيا ترغب في تقدم أسرع للحد من الحجم الضخم للدين العام لإيطاليا.

وصرح جوب بأنه «يعاد إنتاج التحيزات القديمة بشكل دوري». وأضاف المحلل أنه في حين ينبغي أن يكون هناك «احترام» للتضحيات «المؤلمة» التي قامت بها إيطاليا وغيرها من دول منطقة اليورو المضطربة، «هناك خوف من أن قرار البنك المركزي الأوروبي سوف يخفض الضغط» على حكوماتها لمواصلة الإصلاحات. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا