• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

«ماجد الفطيم» تفتح «سيتي سنتر معيصم» باستثمارات 275 مليون درهم

10% نمو قطاع التجزئة في دبي خلال 5 سنوات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 02 سبتمبر 2015

مصطفى عبدالعظيم

مصطفى عبدالعظيم (دبي)

ينمو قطاع التجزئة في دبي بمعدل سنوي يزيد على 10% خلال السنوات الخمس المقبلة، والتي يتوقع أن تزيد خلالها مساحات التجزئة في المراكز التجارية الجديدة بنسبة تتراوح بين 30 إلى 40%، بحسب توقعات خبراء في القطاع.

وعزا هؤلاء هذه التوقعات إلى النمو المتسارع في وتيرة التوسع العمراني في كافة مناطق دبي وخاصة في المناطق المحيطة بموقع استضافة إكسبو 2020 ومطار آل مكتوم الدولي، وهي المناطق التي تحتاج إلى العديد من المراكز والأسواق التجارية لتلبية الكثافة السكانية التي بدأت في الانتقال إليها، لافتين إلى أن هذه التوسعات من شأنها أن تضاعف فرص الاستثمار في المراكز والأسواق التجارية في الإمارة خلال السنوات المقبلة.

وقال مسؤولون في مجموعة «ماجد الفطيم»، على هامش افتتاح، سيتي سنتر معيصم بدبي أمس، أن المناطق السكنية الجديدة في دبي تحتاج إلى مراكز تجارية متنوعة لتلبية احتياجات السكان، متوقعين أن يستقبل المركز الجديد الذي بلغت استثماراته نحو 275 مليون درهم، أكثر من أربعة ملايين زائر خلال السنة الأولى من المناطق السكانية المحيطة بالمركز والتي يتجاوز عددها 11 منطقة، وبكثافة سكانية تقدر بنحو 150 ألف شخص.

وقال مايكل سيزارز الرئيس التنفيذي لوحدة أعمال مراكز التسوق في «ماجد الفطيم العقارية» في تصريحات صحفية خلال افتتاح سادس مركز سيتي سنتر للشركة في الدولة أمس، بحضور الدكتورة أمينة الرستماني الرئيس التنفيذي لمجموعة-تيكوم للاستثمارات، أن الشركة تخطط للتوسع في مراكز التسوق المجتمعية المخصصة لخدمة الأحياء السكنية على غرار «سيتي سنتر معيصم»، والتي تتراوح مساحاتها القابلة للتأجير بين 21 ألف لغاية 25 ألف متر مربع، وذلك بهدف ردم الفجوة الحالية بين مراكز التسوق الكبيرة ونظيراتها الأصغر حجماً التي يتزايد الطلب عليها في ظل التوسع العمراني المتواصل، مشيراً إلى أن الشركة تعمل حالياً على وضع اللمسات النهائية لمركز التسوق الجديدة في منطقة الشندغة، والذي صمم خصيصاً لتلبية متطلبات هذه المنطقة المزدحمة.

من جانبها توقعت مريم أهلي، مديرة «سيتي سنتر معيصم» لدى «ماجد الفطيم العقارية» أن يستقطب المركز الجديد ما يقارب 15 ألف زائر يومياً من مختلف المناطق المحيطة بموقعه الاستراتيجي.وقدرت دراسة حديثة صادرة عن مؤسسة يورومونيتر، قيمة سوق التجزئة في الإمارات بنحو 120.8 مليار درهم في عام 2014، مشيرة إلى أن نشاط تجارة التجزئة ظل يسجل ارتفاعاً منذ عام 2009، ويظهر ذلك في التصاعد المستمر لمعدلات النمو، التي زادت بأكثر من الضعف حيث ارتفعت من 3.5% إلى 7.5% خلال الأعوام الخمسة الماضية.

وطبقاً للدراسة فإن الازدهار الاقتصادي والنمو الثابت في عدد السكان وارتفاع الرواتب ساعد في زيادة إجمالي إنفاق المستهلكين في الإمارات، إضافة إلى ذلك، حافظت الزيادة في أعداد السياح وعدم وجود ضرائب استهلاكية على حيوية سوق التجزئة، حيث أسهمت بنحو ثلث الناتج المحلي الإجمالي للدولة، ولذلك أصبحت محركاً رئيساً للنمو في الاقتصاد المحلي.

واستثمرت «ماجد الفطيم» 275 مليون درهم في تشييد «سيتي سنتر معيصم» الذي يضم أكثر من 53 متجر تجزئة، أبرزها هايبرماركت «كارفور» رقم 22 في المنطقة، ومركز «ماجيك بلانيت» رقم 19 في منطقة الشرق الأوسط، والعديد من خيارات الأزياء والحياة العصرية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا