• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

الجنيه المصري يستقر رسمياً.. ويتراجع في الصرافة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 02 سبتمبر 2015

القاهرة (رويترز)

أبقى البنك المركزي المصري على سعر الجنيه دون تغيير عند 7.73 جنيه للدولار في عطاء بيع العملة الصعبة أمس، بينما تراجع سعر العملة المصرية في مكاتب الصرافة.

وقال البنك المركزي: إنه عرض في عطاء أمس 40 مليون دولار، حيث باع 37.8 دولار، وبلغ أقل سعر مقبول 7.7301 جنيه للدولار دون تغير عن العطاء السابق يوم الأحد.

وأبقى البنك المركزي سعر الجنيه المصري عند مستوى 7.5301 جنيه للدولار لخمسة أشهر انتهت في يوليو الماضي، قبل أن يسمح بتخفيض قيمته إلى 7.6301 جنيه مقابل الدولار، وفي الخامس من يوليو سمح البنك للجنيه بالهبوط مرة أخرى أمام الدولار بمقدار 0.10 جنيه.

وقال تاجر بأحد مكاتب الصرافة: إن سعر بيع الجنيه أمام الدولار بلغ 8.025 جنيه، وهو سعر أقل من سعر أمس الأحد الذي بلغ 8.015-8.02 جنيه.

وسمح البنك المركزي في يناير الماضي للبنوك بتداول الدولار في نطاق أعلى أو أقل من السعر الرسمي بما يصل إلى 0.10 جنيه مع السماح لمكاتب الصرافة بتداول الدولار في نطاق أعلى أو أقل من السعر الرسمي بما يصل إلى 0.15 جنيه.

وتسعى مصر لاحتواء السوق السوداء للعملة من خلال إجراءات مثل وضع حد أقصى للودائع الدولارية في البنوك.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا