• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

الهجرة تثير انقساماً واسعاً وتبادل اتهامات بين دول الاتحاد الأوروبي

مئات اللاجئين يدخلون النمسا وسط إجراءات مشددة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 01 سبتمبر 2015

عواصم (وكالات)

سمحت السلطات النمساوية بدخول أربعة قطارات على متنها مئات اللاجئين، كانت متجهة من بودابست إلى ميونيخ عبر أراضيها بعد أن أوقفتها فترة على الحدود النمساوية المجرية، وسط إجراءات أمنية مشددة لمكافحة عصابات تهريب البشر، وجهود لتطبيق قواعد أوروبية تهدف إلى معالجة مشكلة تدفق اللاجئين. وقالت المجر إن أربعة قطارات للاجئين غادرت عاصمتها بودابست متجهة إلى مدينة ميونيخ الألمانية قد توقفت على الحدود المجرية النمساوية، قبل أن يتم السماح لها بدخول الأراضي النمساوية، وتوجيهها إلى فيينا بدل ميونيخ.

وقالت النمسا إنها لن تسمح بدخول اللاجئين الذين قدموا طلبات لجوء إلى المجر، وستعيدهم إلى بودابست لينتظروا الفصل في ملفاتهم حسب القوانين الأوروبية، وأضافت أنها ستخير الباقين بين تقديم لجوء إلى النمسا أو المرور إلى ألمانيا.

وشهدت الحدود بين المجر والنمسا ازدحاماً خانقاً، حيث عززت عمليات التفتيش بحثاً عن المهربين. واضطر الأشخاص الذين كانوا يتوجهون بالسيارة من المجر إلى النمسا إلى الانتظار أمس في طوابير طويلة امتدت على 50 كلم قرب الحدود، بعد أن شددت النمسا المراقبة على الحدود بحثاً عن مهربي المهاجرين.وفي إطار عمليات المراقبة التي أجريت بالتعاون الوثيق مع السلطات المجرية والسلوفاكية والألمانية، فتشت الشرطة كل شاحنة أو سيارة بحثاً عن مهربين.

وعثر الشرطيون على 12 مهاجراً، بينهم ثلاثة أطفال مكدسين في شاحنة صغيرة تحمل لوحة تسجيل فرنسية.

وأعلنت وزارة الداخلية النمساوية أن قوات فرض القانون عززت إجراءاتها ضد مهربي البشر في النمسا، حيث ألقت القبض على خمسة أشخاص مشتبه بهم، واحتجزت أكثر من 200 لاجئ خلال يوم واحد. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا