• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

كيروش: ربع النهائي ليس نهاية طموحنا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 23 يناير 2015

كانبرا (الاتحاد)

أعرب البرتغالي كارلوس كيروش مدرب إيران عن سعادته بالتأهل إلى ربع النهائي، وهو ما كان يسعى إليه من بداية البطولة، وقال فخورون لأننا لدينا فرصة للذهاب أبعد في البطولة، ضمن أفضل 8 منتخبات في آسيا، وتركيزنا ينصب على اللعب مباراة جيدة أمام العراق، وبلوغ هدف الفوز والصعود إلى نصف النهائي.

وأضاف أن المواجهة ليست سهلة، وهو ما تحدثت فيه مع اللاعبين في الفترة الصباحية، ولابد أن نفكر فقط في الفوز، ولا مجال للخسارة، ومن المهم في مثل هذه المباريات أن تحدد أهدافك، وتعمل عليها، ولدي ثقة في جميع اللاعبين، وفريقي جاهز للمواجهة وندرك ماذا نفعل، ولا توجد غيابات في الصفوف، كما أن إيران لا يعتمد على لاعب واحد، ولديه مجموعة جيدة من اللاعبين الذين يملكون من الخبرة التي تجعلهم يحتفظون بهدوئهم في المباراة.

وأوضح أنه لعب أمام العراق ودياً، قبل أن تبدأ البطولة وشاهده في مباراتي الأردن واليابان، ولا يمكن أن يقلل من شأن المنافس، ويحترم كل الفرق المشاركة في البطولة، والعراق لعب 10 مباريات قبل الحضور إلى هنا، فيما خاض إيران مباراتين، والمنافس لديه تكتيك جيد، ويلعب بشكل منظم، خاصة في الجانب الهجومي، بالإضافة إلى أنه يملك دفاعاً منسجماً، ومنذ أن تعاقدت مع المنتخب الإيراني عام 2011، لعب العراق 73 مباراة، مقابل 52 مباراة لإيران.

وأكد كيروش أن المنتخب هنا في البطولة، ويحقق الانتصارات، من أجل الجماهير، وبالطبع يسعى لإسعادها، وإذا كان هناك 10 آلاف من الجماهير العراقية في الملعب، فإن الجماهير الإيرانية يعول عليها كثيراً في مساندته، وستكون الأكبر في الملعب، وتابع مباراة اليابان والعراق، وشاهد حضوراً جماهيرياً كبيراً، وأيضا كانت جماهير إيران حاضرة في مباريات البطولة، ووجودها يحفز اللاعبين على تحقيق الانتصارات.

ووجه كيروش رسالة إلى الجماهير الإيرانية، وقال: ننتظر الدعم، وسوف يقدم المنتخب مباراة جيدة، وعلى يقين بأن مردود اللاعبين في الملعب سيكون كبيراً ومثيراً.

ورفض كيروش الحديث عن أنه سوف يدفع باللاعب رضا نجاد الذي سجل هدف الفوز على «الأبيض» في ختام الدور الأول.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا