• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

تصريحات بونوتشي ترفع سخونة اللقاء

«ديربي إيطاليا» بحسابات مزدوجة لليوفي والإنتر

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 28 فبراير 2016

مراد المصري (دبي)

يترقب عشاق «الكالتشيو» ليلة حافلة بالإثارة في اللقاء السنوي المنتظر والمعروف باسم «ديربي إيطاليا»، وهي المباراة التي ستجمع بين يوفنتوس حامل اللقب ومتصدر الترتيب الموسم الحالي، وإنتر ميلان الذي يبحث عن نفسه مجدداً بعد غياب سنوات عن ساحة المنافسة.

ومهما اختلفت الظروف التي يتواجه فيها الفريقان، فإن اللقاء يعتبر تقليداً في الكرة الإيطالية زادت سخونته ما حمله المشهد قبل عقد من الزمان، حينما أطاحت «المحكمة» العملاق اليوفي، ومهدت الطريق أمام سنوات حكم الإنتر للكرة الإيطالية، لتعود «السيدة العجوز» وتتسلم مقاليد الحكم من جديد.

وستكون الغايات مزدوجة للفريقين، حيث يسعى اليوفي لمواصلة مشواره نحو معانقة اللقب للمرة الخامسة على التوالي، وهو يحاول تجنب التعثر مجدداً بعد التعادل في الجولة الماضية أمام بولونيا، إلى جانب محاولة القضاء على معنويات خصمهم التقليدي، عبر إطاحة الإنتر والتفوق عليه، فيما تكون المهمة بنفس النوعية للنيراتزوري، الباحث عن مواصلة رحلته لحصد بطاقة مؤهلة لمسابقة دوري أبطال أوروبا ستعني الكثير له، في ظل الأزمة المالية التي يعاني منها، إلى جانب عرقلة اليوفي وتبخير أحلامه بالمنافسة على اللقب.

وتلقى يوفنتوس دفعة معنوية كبيرة بعودة جورجيو كيليني وتعافيه من الإصابة، كما هو حال البرازيلي أليكس ساندرو، بما يعزز من جهود الفريق الذي يفتقد للاعب كلاوديو ماركيزيو بسبب الإصابة في المباراة الماضية، كما نال اليوفي جرعة معنوية كبيرة بعد عودته من الخسارة ونجاحه بإدراك التعادل أمام بايرن ميونيخ الألماني في مباراة كبيرة.

ووضعت صحيفة التوتو سبورت عنواناً مع عودة كيليني، وتكتب: اليوفي يرفع الجدار مجدداً، مع تعافي كيليني، إليجيري يجد أكثر نظام دفاعي آمن من أجل مواجهة الإنتر، رغم التفكير بالمباراة المقبلة أمام البايرن. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا