• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

حصيلة دوما إلى 34 قتيلاً والنظام يغير على الغوطة وإدلب وحلب

قذائف على«سجن عدرا» في دمشق توقع 11 قتيلاً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 24 أغسطس 2015

عواصم (وكالات)

قتل 11 شخصاً وأصيب 56 آخرون أمس، جراء سقوط قذائف استهدفت سجن دمشق المركزي (عدرا) في وقت جدد طيران النظام السوري قصفه مدينة دوما في ريف دمشق حيث ارتفعت حصيلة القتلى إلى 34 شخصاً، إضافة إلى شن 11 غارة على مناطق في مدن حرستا وعربين ودوما في الغوطة الشرقية، وعلى إدلب وحلب بالتزامن مع اشتباكات بين قوات نظامية مدعومة من ميليشيات «حزب الله» اللبناني، ومقاتلي المعارضة في مدينة الزبداني.

ونقلت وكالة الأنباء الرسمية (سانا) عن مصدر في شرطة العاصمة أن «قذائف هاون سقطت على سجن دمشق المركزي ومخيم الوافدين، مما أدى إلى مقتل 9 أشخاص وإصابة 53 بجروح».

وسجن دمشق المركزي المعروف بسجن عدرا يقع قرب مدينة عدرا التابعة لمحافظة ريف دمشق، ويعتبر أحد أهم وأكبر السجون الموجودة في سوريا، وسبق أن سقطت قذائف هاون عليه افي شهر نوفمبر من العام الماضي ما أدى إلى سقوط ضحايا.

وأشار التلفزيون السوري الرسمي نقلا عن وزارة الداخلية إلى «سقوط قذائف هاون أطلقتها التنظيمات المسلحة على سجن دمشق المركزي ومحيطه ومخيم الوافدين في ريف دمشق». ونقل عن مدير السجن أن « القذائف أدت إلى مقتل 11 شخصاً وإصابة 56 بينهم نساء وأطفال» موضحاً أن إحدى القذائف أصابت باب السجن.

وأحصى المرصد السوري لحقوق الإنسان من جهته مقتل 9 أشخاص جراء سقوط القذائف على محيط السجن بالإضافة إلى إصابة العشرات بجروح. وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن إن «عناصر من قوات النظام في صفوف القتلى فضلاً عن بعض القتلى المدنيين». ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا