• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

تضم مختبرات فحص جودة مياه الري وصلاحية التربة والمسببات المرضية

محطات الأبحاث سر نجاح القطاع الزراعي بأبوظبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 24 أغسطس 2015

جميل رفيع (العين)

جميل رفيع (العين)

أكد محمد جلال الريسي مدير إدارة الاتصال وخدمة المجتمع في جهاز أبوظبي للرقابة الغذائية أهمية دور محطات الأبحاث الزراعية في إمارة أبوظبي في إجراء التجارب والدراسات التي من شأنها إيجاد حلول لمشاكل المزارعين، بالتعاون مع مركز خدمات المزارعين في متابعة مزارع المواطنين للكشف على جودة مياه الري، والتأكد من صلاحية التربة الزراعية، وفحص المسببات المرضية والحشرية التي تصيب المزارع، مشيراً إلى وجود 3 محطات تابعة للجهاز في إمارة أبوظبي تضمّ محطات بني ياس في أبوظبي ومحطتي السلامات والكويتات في مدينة العين.

وأوضح أن المحطات تشتمل على وحدات وقاية النبات التي تضم مختبرات فحص الأمراض الفطرية، والفيروسية، والنيماتودا، كما تضم مختبرات لفحص الحشرات ولتربية الحشرات النافعة، وتقييم المبيدات، بالإضافة إلى العديد من الأجهزة الحديثة المتطورة في هذا الخصوص، والبيوت المحمية، لإجراء المزيد من التجارب لخدمة القطاع الزراعي بإمارة أبوظبي كما تشتمل على طاقات بشرية فنية متخصصة في هذا المجال.

صورة مشرفة

​ولفت الريسي إلى أن القطاع الزراعي في الإمارات يعتبر إحدى الصور المشرقة للتقدم الحضاري والاقتصادي الذي تعيشه الدولة في ظل القيادة الحكيمة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة (حفظه الله)، تلك النهضة التي أرسى جذورها القائد المؤسس باني النهضة الزراعية في الدولة المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان (طيب الله ثراه)، الذي قاد المسيرة الخضراء برؤيته الثاقبة واهتمامه بالزراعة الذي تجسد في مقولته الشهيرة «أعطوني زراعة أضمن لكم حضارة».

تعزيز الأمن الغذائي ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض