• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

باكستان تطلق المرحلة البرية من القتال ضد المتشددين

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 22 أغسطس 2015

إسلام آباد (وكالات)

أعلن الجيش الباكستاني إرسال قوات برية ضد المتمردين في منطقة قبلية محاذية لأفغانستان في مرحلة جديدة من هجوم بدأه العام الماضي ويأمل في إنهائه بسرعة. وأعلن الجيش مساء أمس الأول أن المشاة أُرسلوا إلى وادي شوال في منطقة شمال وزيرستان القبلية بعد سلسلة من الغارات الجوية التي أسفرت عن مقتل 43 متمرداً. ولا يمكن التحقق من حصيلة القتلى من مصدر مستقل. وهذه المنطقة معروفة بانها منذ عقود معقلاً لمختلف فصائل المتشددين، ومنذ 2007 لحركة طالبان باكستان، التي نفذت عدد لا يحصى من الهجمات في البلاد. ويرى خبراء في هذا الملف أن هذه العملية البرية تشير إلى أن الهجوم دخل المرحلة الأخيرة. وكان حلفاء باكستان وممولوها، وعلى رأسهم الولايات المتحدة والصين، يطالبون بهذه العملية التي بدأها الجيش الباكستاني في يونيو 2014 حتى لا يبقى إقليم شمال وزيرستان المعقل الرئيسي للإرهاب في المنطقة. وقال حسن عسكري الخبير المحلي بالقضايا الأمنية إن شوال «هي الملاذ الأخير للمتمردين واعتقد ان الجيش يتوجه حالياً إلى المرحلة الأخيرة من عمليته». وأضاف: «إذا لم يفعل الجيش ذلك في الشهرين المقبلين فسيحل الشتاء، وستصبح المهمة أصعب. يبدو أن الغارات الجوية نجحت، ومن الممكن الآن للجيش أن يسيطر على الأرض».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا