• الخميس غرة جمادى الأولى 1439هـ - 18 يناير 2018م

أكدت أن كاظم وتامر خصمان قويان لكن أطفالها فائزون

نانسي عجرم: لقب «ذا فويس كيدز» لفريقي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 29 ديسمبر 2017

تامر عبد الحميد (أبوظبي)

منافسة جديدة تخوضها الفنانة نانسي عجرم في الموسم الثاني من برنامج «ذا فويس كيدز»، الذي يعرض حالياً على شاشة «MBC»، كعضو لجنة تحكيم إلى جانب الفنانين كاظم الساهر وتامر حسني، حيث يسعى كل منهم لاختيار أفضل المواهب الواعدة، لخطف لقب «أحلى صوت» لهذا العام، وتعترف نانسي بأن الموسم الثاني من البرنامج أقوى بكثير، خصوصاً مع وجود العديد من المواهب الصغيرة التي تتمتع بصوت كبير، لافتة إلى أنه رغم العفوية والانسجام والجو المرح الذي يسيطر بين المدربين أثناء الحلقات، فإن هناك منافسة كبيرة بينهم للحصول على أهم الأصوات.

وأوضحت أنها تعيش أجواء من الحماس في هذا الجزء، لاسيما أنها شاهدت وسمعت خلال الحلقات الثلاث الماضية العديد من الأصوات الرائعة والمواهب المميزة، وانتابتها الدهشة عندما استمتعت لأغلب أصواتهم ضمن حلقات «الصوت وبس»، وبرغم أنها تعتبر كاظم وتامر خصمين قويين، إلا أنها تؤكد تصمميها على الفوز في هذا الموسم، لاسيما أنها كونت فريق مميزة جداً، ستعمل على تدريبه باحترافية حتى تخطف اللقب، قائلة لكل من كاظم وتامر: «استعدوا.. فريقي هو الأقوى».

صوت صغير.. حلم كبير وأوضحت أن جميع المواهب التي تم اختيارها من قبل المدربين يتمتعون بأصوات مميزة وأداء عال وكاريزما على المسرح رغم صغر سنهم، ما يجعل المنافسة بينهم قوية، خصوصاً أن الفوارق الإبداعية ليست كبيرة، ما سيضع المدربين في حيرة كبيرة بالتنبؤ عن صاحب اللقب لهذا الموسم، لافتة إلى أنها سعدت كثيراً بمشاهدة مواهب صغيرة تحمل صوت كبير وجرأة أكبر في الغناء على المسرح، فهم فعلاً «صوت صغير.. حلم كبير».

عائق كبير

ووجهت نانسي نصيحة لكل المشتركين في البرنامج، بأن وصولهم للغناء على مسرح «ذا فويس كيدز»، هو فوز بحد ذاته، خصوصاً أنه تحقق حلمهم وأظهروا أصواتهم أمام الناس، الأمر الذي كان يسبب لنا عائقاً كبيراً حينما قررنا دخول مجال الغناء، معترفة لكل المواهب بأن النتيجة النهائية ليس هي الحاسمة، بل ما يهم فعلاً هو كيفية العمل والإصرار والمثابرة لتحقيق الحلم. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا