• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

دعا المغاربة إلى «الاختيار جيداً» في الانتخابات المقبلة

محمد السادس يأسف لفرض تأشيرات على بعض العرب

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 22 أغسطس 2015

الرباط (وكالات)

أعرب العاهل المغربي الملك محمد السادس، عن أسفه لاضطرار بلاده إلى فرض تأشيرة دخول على رعايا عدد من الدول العربية، ولاسيما سوريا وليبيا، وذلك لأسباب أمنية متعلقة بـ«الإرهاب»، داعيا في الوقت نفسه المغاربة إلى معاملة اللاجئين بشكل جيد.

وأوضح العاهل المغربي في خطاب ألقاه ليلة الخميس- الجمعة بمناسبة الذكرى 62 لـ»ثورة الملك والشعب»، أن «بعض دول المنطقة تشهد أوضاعاً صعبة، بسبب انعدام الأمن، وانتشار الأسلحة والجماعات المتطرفة، ما اضطر المغرب لاتخاذ مجموعة من التدابير الوقائية لحماية أمنه واستقراره».

ومن بين هذه التدابير كما أورد الملك «فرض التأشيرة على مواطني بعض الدول العربية، خاصة من سوريا وليبيا»، مضيفا «إننا نتأسف للظروف القاهرة التي دفعت المغرب لاتخاذ هذا القرار»، مؤكداً أنه «ليس موجهاً ضد أحد، ولا ينبغي فهمه على أنه تصرف غير أخوي تجاههم».

من جهة أخرى دعا الملك محمد السادس المغاربة إلى حسن اختيار مرشحيهم في الانتخابات المحلية المرتقبة في الرابع من سبتمبر المقبل، معتبراً هذه الانتخابات «حاسمة لمستقبل المغرب»،

وقال «عليكم أن تحكموا ضمائركم وأن تحسنوا الاختيارلأنه لن يكون من حقكم غدا، أن تشتكوا من سوء التدبير، أو من ضعف الخدمات التي تقدم لكم».

واعتبر العاهل المغربي أن «التصويت حق وواجب وطني، وأمانة ثقيلة عليكم أداؤها، فهو وسيلة بين أيديكم لتغيير طريقة التسيير اليومي لأموركم، أو لتكريس الوضع القائم، جيداً كان أو سيئاً».

وأضاف الملك أن «السلطة التي يتوفر عليها المواطن، للحفاظ على مصالحه، وحل بعض مشاكله، ومحاسبة وتغيير المنتخبين، تتمثل في كلمة واحدة من ثلاثة حروف: صوت».

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا