• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

عاد من «الإمارة الباسمة» بـ «الفرحة الكاملة»

بني ياس يطيح الشعب بـ «قبضة ميلجيان»!

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 22 أغسطس 2015

أسامة أحمد (الشارقة)

عاد «السماوي» من «الإمارة الباسمة» إلى الشامخة بالمطلوب، عندما حقق فوزاً مستحقاً على الشعب بهدفين في مباراتهما مساء أمس الأول، ضمن الجولة الأولى لدوري الخليج العربي لكرة القدم، وجاءت المواجهة شكلاً ومضموناً لمصلحة بني ياس، وكان بطلها الأول الأسترالي مارك مليجيان، الذي نجح في إحداث الفارق، مما كان له المرود الإيجابي على «الفرقة السماوية» التي عرفت من أين تؤكل الكتف الشعباوية؟.

ونجح بني ياس في صيد جميع عصافير مباراته أمام «الكوماندوز» بحجر واحد، دشن موسمه بكلمة مسموعة، حيث أودع 3 نقاط مهمة في «بنك الدوري»، من منطلق أن الفوز الأول له انعكاساته الإيجابية على مسيرة الفريق في المسابقة، كما قدم أجانبه شهادة اعتمادهم في «القلعة السماوية»، لينجح الفريق في تحقيق ما سعى إليه، رغم أنه لعب بـ 3 أجانب، وقدموا مباراة جيدة، ولم يشعر كل من شاهد المباراة بأن «السماوي»» يلعب بـ 3 أجانب فقط، فيما كان لتكتيك المدرب الإسباني لويس جارسيا، الأثر الكبير في صناعة الفارق .

وفي المقابل، دفع الشعب فاتورة الأخطاء الفردية، خاصة في الدفاع والهجوم، مما كان له المرود السلبي على المستوى الفني العام للفريق، رغم البداية الجيدة في المباراة، حيث ظهر دفاع صاحب الأرض مهزوزاً ما عدا سيلو الذي قدم مباراة جيدة، مؤكداً أنه صفقة رابحة بكل المقاييس، رغم العديد من الأخطاء التي وقع فيها زملاؤه، فيما بدا وسط الفريق تائهاً، ولم يقدم المهاجم المصري عمرو السولية المستوى المتوقع منه، وبالتالي نجح الضيوف في إحكام قبضتهم على منطقة «المناورة»، مما انعكس إيجاباً على الخطوط الثلاثة لبني ياس.

من ناحيته، أشاد مرزوق المنصوري إداري بني ياس بضربة بداية «السماوي» بالعودة من الشارقة بـ 3 نقاط مهمة موجهاً الشكر إلى لاعبي الفريقين على الأداء رغم الرطوبة العالية.

وأشار المنصوري إلى أن فوز ضربة البداية لم يأت من فراغ، وإنما كان نتاجاً طبيعياً للجهد المبذول، ونتطلع إلى أن يواصل الفريق الأداء على النهج نفسه في المباريات المقبلة لتحقيق ما يصبو إليه كل منتسب إلى «القلعة السماوية». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا