• السبت 05 شعبان 1439هـ - 21 أبريل 2018م

احتفالات جماهيرية في مدن العراق

«أسود الرافدين» يرسخ «العقدة 33»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 28 ديسمبر 2017

الكويت (الاتحاد)

عاشت العراق ليلة سعيدة وعمت الاحتفالات جميع المدن، بجانب احتفالات الجماهير التي حضرت اللقاء بملعب الكويت، عقب الفوز على قطر، أمس الأول، واحتفل اللاعبون بالفوز المستحق، في غرفة الملابس عقب المباراة، في حضور رئيس وأعضاء الاتحاد وأيضاً حسين سعيد رئيس الاتحاد العراقي السابق، بعدما تصدر الفريق المجموعة الثانية، برصيد 4 نقاط، ووضع قدمه في الدور نصف النهائي للبطولة، خاصة أن الفريق سيواجه اليمن «الخاسر في أول جولتين» في الجولة الأخيرة.

ولم ينجح حامل اللقب في تحقيق الفوز على العراق في بطولات الخليج منذ عام 1984، حين فاز عليه بهدفين مقابل هدف وحيد في «خليجي 7» الذي أقيم في عمان، في الوقت الذي حقق فيه العراق فوزه الخامس عليه في بطولات الخليج.

وهنأ عبد الحسين عبطان، وزير الشباب والرياضة العراقي، اللاعبين والجهازين الفني والإداري على النتيجة، التي عكست طموحات أسود الرافدين في تأكيد النجاحات والتأهل إلى نصف نهائي البطولة.

وقال باسم قاسم مدرب العراقي: خضنا مباراة كبيرة وقوية، وظهر منتخبنا منسجم الخطوط، وكانت له الأفضلية والمبادرة في الهجوم، وبالرغم من هجومنا فقد تلقينا هدفاً، إلا أننا عدنا بقوة وسجلنا هدفين، وكان من الممكن تسجيل أكثر من ذلك لولا سوء الحظ، وسنسعى لإسعاد الجماهير العراقية، وبذل كل ما نملك من أجل تحقيق اللقب.

وأضاف: انسجام اللاعبين في المواجهة الثانية أفضل من المباراة الأولى، ووفقنا في قراءة أوراق المنافس، ونجحنا في التفوق خلال اللقاء، وحتى بعد تسجيل الهدف التعادل والهدف الثاني كان بإمكاننا أن نسجل الثالث، وفي المباراة السابقة قمنا باشراك ثلاثة مهاجمين، لأننا كنا نطمح في تحقيق الفوز، ولعبنا المباراة الثانية بمهاجمين وسير المباراة والأداء العام شهد أفضلية واضحة لمنتخبنا.

وتابع: قطعنا نصف الطريق ويتبقى الفوز على اليمن حتى نتأهل لنصف النهائي، والآن أقف على أرض صلبة وقمت باشراك خمسة لاعبين للمرة الأولى، بعدما عانى فريقنا من غياب 8 محترفين، وأحذر من المنتخب اليمني، فقد قدم مباراة قوية أمام المنتخب البحريني وكاد أن يحقق المفاجأة.

وأوضح قائلاً: منذ أول يوم تحدثت وقلت إن منتخبنا يفترض أن ينافس بقوة على الفوز باللقب، وأنا كمدرب أواجه صعوبات كبيرة، وأعتقد أننا نقف على أرضية صلبة، بسبب ثقتنا الكبيرة في اللاعبين وسنأخذ المباريات خطوة خطوة حتى النهاية. نحن نفكر في المنافسة على اللقب مع العلم بأن البطولة بها منتخبات كبيرة، وسنبذل الجهود كي نكون منافسين على اللقب.

فيما أكد علي بهجت لاعب العراق، أن المدرب أجرى تبديلات على الخطة وكل مباراة لها تكتيك معين، ونجحنا في الفوز بالمباراة والمواجهة الأولى، وقال: أمام البحرين لم نقدم المستوى المطلوب لأننا دخلنا البطولة من دون إعداد، وكنا نحتاج إلى وقت للدخول في الأجواء، وهو ما حدث في المواجهة الثانية حيث تحكمنا في المباراة ولعبنا مباراة كبيرة وحققنا الهدف منها بالحصول على 3 نقاط، وهذا هو مستوى منتخبنا الحقيقي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا