• الاثنين 07 شعبان 1439هـ - 23 أبريل 2018م

استقالة رئيس برلمان الإقليم وتصاعد المطالب بحل حكومته

العبادي يدعو كردستان العراق للتعاون بشأن رواتب الموظفين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 27 ديسمبر 2017

سرمد الطويل، باسل الخطيب (بغداد، السليمانية، أربيل)

دعا رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي أمس، إقليم كردستان العراق، إلى التعاون بشأن رواتب موظفي الإقليم، مؤكداً وجود اتصالات مع الأجهزة الأمنية في الإقليم، وأن دعوة وجهت لهم لحضور اجتماعات في بغداد، بالتزامن مع وصول وفد من الإقليم إلى بغداد لإجراء مباحثات مع وزارة الداخلية التي نجح وزيرها قاسم ألأعرجي في وقف تفجر الوضع بين قوات البيشمركة والجيش العراقي ومليشيات «الحشد الشعبي» جنوب السليمانية. في حين اتهم نواب أكراد قوات الأمن الكردية (الأسايش) باعتقال نحو 600 شخص في أعقاب موجة التظاهرات المعارضة لحكومة الإقليم، تزامناً مع مطالب رئيس برلمان الإقليم يوسف محمد، المستقيل من منصبه، بحل حكومة كردستان لوقف تفاقم وتدهور الأوضاع في الإقليم العراقي.

وقال العبادي، في مؤتمره الصحفي الأسبوعي، أمس، إن لدى الحكومة «تواصلاً مع أجهزة أمنية بكردستان، ودعوناهم لحضور اجتماعات في بغداد». وأكد عدم اطلاعه على أي حساب ختامي من صادرات نفط كركوك. وبشأن برواتب موظفي الإقليم، دعا العبادي أربيل إلى التعاون مع بغداد في هذا الصدد، مشيراً إلى أن الإقليم «يزعم وجود موظفين لديه بنسبة تعادل نصف أعداد موظفي العراق»، ولفت إلى أن إيرادات تصدير النفط من كردستان تغطي رواتب موظفي الإقليم.

وأكد العبادي استعداد المفوضية العليا المستقلة للانتخابات، لإجراء الانتخابات البرلمانية والمحلية في يوم واحد، والذي تقرر أن يكون 12 مايو المقبل.

وأقر رئيس دائرة التنسيق والمتابعة بحكومة الإقليم نوري عثمان، أمس، بأن 68 ألف شخص في الإقليم يتسلمون بين راتبين إلى 4 رواتب شهرياً. وقال إن رئيس حكومة الإقليم «نيجيرفان بارزاني أعد مشروعاً إصلاحياً لرواتب الموظفين، ووعد بإرساله إلى برلمان كردستان»، متوقعاً أن يسهم المشروع بتوفير 100 مليار دينار. وكان العبادي شكك مراراً، بسلامة قوائم موظفي كردستان، واعتبر أن ذلك من أسباب عدم صرفها من قبل بغداد.

على صعيد متصل، قال علي صباح، مسؤول الإعلام بمديرية الأحوال المدنية بالسليمانية، إن وفداً من كردستان بحث في بغداد أمس، مع وزارة الداخلية، الخلافات المتعلقة بالأمور الإدارية بين أربيل وبغداد. وأضاف أن الوفد ضم مديري دوائر الجوازات والأحوال المدنية والإقامة والبطاقة الوطنية في محافظات أربيل ودهوك والسليمانية. ... المزيد