• الثلاثاء 04 ذي القعدة 1439هـ - 17 يوليو 2018م

عابرون

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 26 ديسمبر 2017

عابرون في وسط الزحام لا نعلم متى سنلتقي ومتى الرحيل !! كل ما نعلمه هو أننا تائهون في بحر من الذكريات، أمواجه ألم وقليل منه الحب والحنان، يا ليت الخيار يعود بنا من جديد لندرك أن الحياة ممتعة، لننعم بها ونختار شاطئ السعادة.

خيارنا سعادتنا خيارنا ألم وحزن شديد،، ستبقى تحيا به ويحيا بك.

من قال إن الحياة غير عادلة!!

هي شواطئ ولك الخيار بان ترسو على شواطئ الحب أو شواطئ الحزن الكئيب.

نصيحتي ألا تبحر أن لم تتعلم كيف تختار الحبيب

صبري الحاج

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا