• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

«يونيسيف» توثق مقتل 398 طفلاً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 20 أغسطس 2015

صنعاء (وكالات)

ذكر تقرير لصندوق الأمم المتحدة للطفولة «يونيسيف» أمس أن 398 طفلًا على الأقل قتلوا وأصيب 605 آخرون في اليمن منذ مارس الماضي. وحذرت من تفاقم الوضع الإنساني في ما وصفته بـ«أفقر الدول في شبه الجزيرة العربية»، لاسيما مع الصعوبات في تزويد المدنيين بالطعام والماء والدواء وإغلاق أكثر من 900 مستشفى و3600 مدرسة. وأوضحت رئيسة «يونيسيف» في اليمن جولين هارنيس في تقرير أن الصراع الدائر في اليمن يشكل مأساة حقيقية للأطفال الذين يموتون بالرصاص أو جراء إلقاء قنبلة أو بسبب الأمراض ونقص التغذية". وأضافت أن المنظمة نجحت حتى الآن بتوفير المياه الصالحة للشرب لقرابة 1,9 مليون نسمة بما في ذلك توفير الوقود اللازم لتشغيل مضخات المياه أو نقلها، وذلك بالرغم من المصاعب الأمنية هناك. وتمكنت المنظمة من علاج 67 ألف طفل يمني مصابين بأمراض سوء التغذية علاوة على تطعيم حوالي 400 ألف طفل ضد أمراض الحصبة وشلل الأطفال وتقديم الرعاية المعنوية والنفسية المتخصصة لحوالي 150 ألف طفل. وأضاف التقرير أن المنظمة نجحت في توعية قرابة 280 ألف شخص بأخطار التعرض للألغام الأرضية. وطالب بالابتعاد عن استهداف المباني المدنية مثل المدارس والمستشفيات وغيرها من مرافق البنى التحتية الأساسية وضرورة عدم اللجوء إلى تجنيد الأطفال والشباب والزج بهم كجنود في الصراع. إلى ذلك، دعت رئيسة اللجنة الفرعية لحقوق الإنسان في البرلمان الأوروبي الينا فالينسيانو دول الاتحاد إلى الإفراج عن جميع الأموال الممكنة لتخفيف حدة المعاناة الإنسانية في اليمن، وخاصة لمساعدة المنظمات الإنسانية التي تساعد الأطفال كمنظمة الأمم المتحدة لرعاية الطفولة (يونيسيف). وأشارت في بيان إلى أن اليونيسيف أعلنت أنها لم تستلم سوى 16 بالمئة من قيمة تكلفة عملياتها الإنسانية في اليمن التي ستصل إلى 183 مليون دولار بنهاية العام الحالي.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا