• الجمعة 04 شعبان 1439هـ - 20 أبريل 2018م

منعوا الدخول والخروج إلا بموافقة مسبقة

«الحوثيون» يحولون صنعاء إلى معتقل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 25 ديسمبر 2017

صنعاء (الاتحاد، وكالات)

فرضت ميليشيات الحوثي الانقلابية إجراءات أمنية مشددة غير مسبوقة تقيد حركة التنقل من وإلى صنعاء، ما يعكس مخاوف كبيرة لدى الجماعة الإيرانية في ظل الانتصارات التي تحققها قوات الشرعية اليمنية المدعومة من التحالف العربي في معظم جبهات القتال. وقالت مصادر إعلامية إن الميليشيات أصدرت تعميماً يمنع خروج اليمنيين من العاصمة إلا بعد حصولهم على موافقة معتمدة من ما وصفوه بـ«عقال الحارات» الموالين لها لإبرازها إلى نقاط التفتيش تتضمن أسباب المغادرة والجهة المقصودة والفترة الزمنية للسفر. كما وجهت الميليشيات عناصرها عند مداخل صنعاء بعدم السماح لأي شخص بالدخول إلا بعد إبراز هويته الشخصية وتسجيل بياناته ومكان إقامته.

وتهدف إجراءات الميليشيات إلي منع خروج الشخصيات الاجتماعية والقيادات العسكرية والأمنية، أو أقاربهم، من صنعاء إلى مناطق سيطرة الحكومة الشرعية بعد انتقال العديد منهم منذ اغتيالها الرئيس السابق علي عبدالله صالح مطلع الشهر الجاري. كما تهدف إلى رصد حركة الوصول إلى صنعاء لمنع دخول أي عناصر عسكرية أو أمنية موالية للشرعية التي يقترب زحف قواتها من العاصمة.

ونشرت الميليشيات قائمة مطلوبين ضمت 21 صحفياً وإعلامياً وناشطاً غالبيتهم أعضاء في حزب المؤتمر الشعبي العام أبرزهم المدير الأسبق لدائرة التوجيه المعنوي التابعة لوزارة الدفاع، العميد الركن علي حسن الشاطر، ووزير الثقافة الأسبق خالد الرويشان بزعم «التحريض على الفتنة». وقال وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني «إن ملاحقة الميليشيات الصحفيين والإعلاميين ليس بغريب على التنظيمات الإرهابية، وطالب المجتمع الدولي والمنظمات المعنية بالوقوف ضد الاستهداف الممنهج للصحفيين.

وواصلت الميليشيات تصفية كل من يرفع صور صالح في عدد من المحافظات. وقال مصدر محلي إن صورة لصالح تسببت بمقتل سائق باص بمدينة إب أثناء مروره من حاجز تفتيش، مضيفا أن الميليشيات باشرت بإطلاق النار على السائق عقب رفضه خلع الصورة من زجاج الباص. وأضاف أن الميليشيات لم تكتف بقتل السائق بل قامت برمي جثته من أعلى الجبل في المنطقة.

إلى ذلك، كشف القيادي في «المؤتمر» محمد المسوري الذي كان محامي صالح عن رحلات جوية تم تسييرها من إيران إلى صنعاء مطلع العام الحالي على متنها قوات من الحرس الثوري وخبراء متفجرات، مؤكدا في تغريدات على «تويتر» صحة اتهامات سابقة وجهها التحالف العربي إلى الميليشيات تسببت بإغلاق مطار صنعاء لأسابيع. وقال إن هؤلاء العناصر كانوا يرتدون الزي اليمني للتمويه ويحملون جوازات سفر يمنية. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا