• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

محمد حمد غانم المهيري رئيساً تنفيذياً لـ «آبار»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 20 أغسطس 2015

أبوظبي (الاتحاد)

أعلنت شركة «آبار للاستثمار» (آبار)، المملوكة من قبل شركة الاستثمارات البترولية الدولية «آيبيك»، تعيين محمد حمد غانم المهيري في منصب الرئيس التنفيذي للشركة اعتباراً من يوم الاثنين الماضي.. ويأتي هذا التعيين في إطار خطة التعاقب الوظيفي التي يتبناها مجلس إدارة شركة «آيبيك» لتوطين الوظائف القيادية في المجموعة.

وقال معالي المهندس سهيل محمد فرج المزروعي، العضو المنتدب لشركة «آيبيك» ورئيس مجلس إدارة «آبار»: «لعب محمد حمد غانم المهيري دوراً بارزاً في تعزيز نمو محفظة استثمارات ’آيبيك‘ خلال السنوات التسع الماضية، بما فيها شركة ’آبار للاستثمار‘ التي كان يشغل فيها عضوية مجلس الإدارة، وهو من الشخصيات الإماراتية التي تتمتع بسجل حافل بالنجاح على الصعيد المهني، ويعد اختياره لهذا المنصب خطوة مثالية نظراً لكونه يمتلك المؤهلات الكافية لمواصلة البناء على الإنجازات المتميزة التي حققتها ’آبار‘ حتى اليوم، بالإضافة إلى قيادة دفة نمو الشركة في المستقبل».

وأضاف: «بالنيابة عن مجلس إدارة شركة ’آبار‘، أتوجه بالشكر الجزيل إلى محمد بدوي الحسيني على التزامه ومساهمته الكبيرة في نمو أصول شركة ’آبار للاستثمار‘ منذ استحواذها من قبل شركة آيبيك في العام 2008. ونتمنى له دوام النجاح في مساعيه الجديدة في عمله المستقبلي في قطاع الخدمات المالية في الدولة».

ويحمل محمد حمد غانم المهيري شهادة البكالوريوس في إدارة الأعمال بتخصص في العلوم المالية من جامعة سفولك في بوسطن، الولايات المتحدة الأميركية، وعمل محمد حمد غانم المهيري في شركة «أدنوك» لمدة 7 سنوات ومن ثم انضم إلى شركة «آيبيك» في العام 2006 وشغل عدة مناصب في الشركات التابعة للمجموعة، بما في ذلك منصب مدير دائرة الاستثمار للمجموعة وعضوية مجالس إدارات عدة شركات من ضمنها شركة «آبار للاستثمار» وشركة «أرابتك القابضة» وشركة «نوفا للكيماويات» في كندا وشركة «بوريالس» في النمسا وشركة «كوزمو ويل» في اليابان، إضافة إلى شركة «الاتحاد للطيران» و«مصرف الهلال».

وسيتولى محمد حمد غانم المهيري منصب الرئيس التنفيذي لشركة ’آبار‘، بدلاً عن محمد بدوي الحسيني، الذي قدم خدمات جليلة للشركة منذ تأسيسها في أبريل 2005، ليصار إلى تعيينه في منصب الرئيس التنفيذي في مارس 2010.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا