• الأحد 09 ذي القعدة 1439هـ - 22 يوليو 2018م

وصف مجموعتنا بـ«الفولاذية»

عبد الله صالح: الوجوه الجديدة لـ«الأخضر» أشرس من النجوم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 24 ديسمبر 2017

الكويت (الاتحاد)

شدد عبد الله صالح مدير المنتخب، على أن مباراتنا غداً مع السعودية «ديربي قوي» وصعب، حتى في ظل مشاركة المنتخبين، بنخبة من الوجوه الجديدة والصاعدة، وقال: كل المواجهات الخليجية مثيرة، وعلى درجة كبيرة من الندية، حتى لو لعبت بالناشئين، و«الأخضر» السعودي والوجوه الجديدة التي يضمها أشرس من النجوم المعروفين.

وأشار إلى أن المستوى الذي قدمه المنتخب السعودي في مباراته الافتتاحية أمام الكويت، يعكس قوة لاعبيه وجاهزيتهم للمنافسة بجدية على لقب البطولة، مشيداً في الوقت نفسه بالأداء المتميز الذي قدمه الكويت رغم غيابه عن المشاركات الخارجية، بسبب توقف النشاط لفترة طويلة.

وأشاد مشرف المنتخب بالوجوه الجديدة في «الأبيض»، مؤكداً أنهم سيكون لهم الكلمة في المباريات المقبلة، مشيراً إلى أن ظهورهم الأول جاء إيجابياً وناجحاً، وسيظهر بشكل أفضل في الجولات المقبلة من عمر البطولة، مشيراً إلى أنه ليس من السهل بدء المشوار الدولي مع «ديربي قوي» في بطولة كأس الخليج.

وعن تأثير الضغوطات التي ترافق مباريات منتخبنا مع السعودية، شدد على أن زمن الضغوطات ولى وانتهى، لأن الإعداد الجيد والتركيز يسهلان من مهمة اللاعبين في المباراة، والدليل ما قدمه الجزيرة في مباراته مع ريال مدريد، عندما نجح في إنهاء الشوط الأول متقدماً في النتيجة.

أما فيما يتعلق بالمباراة الأولى، أوضح عبد الله صالح، أن النتيجة أهم من الأداء في البداية، وإيداع ثلاث نقاط في بنك البطولة أهم شيء تحقق في الجولة الافتتاحية، على أن يتم بعد ذلك إعادة ترتيب الأمور، ومراجعة الكثير من الجوانب المتعلقة بالأداء والمستوى وطريقة اللعب، حتى يواصل «الأبيض» مشواره بثبات في «خليجي 23»، وأشار في الوقت نفسه إلى أن لقاءات البداية، عادة ما تظهر بصورة غير مكتملة، نظراً للظروف الكثيرة التي ترافق المواجهة الأولى.

وشدد أيضاً على أن كل مباريات البطولة «ديربيات» قوية، لا يمكن توقع نتيجتها إلى صافرة النهاية، بسبب تقارب المستويات، والندية والحماس اللذين يطبعان المواجهات، مشيداً بالمستوى الذي قدمه المنتخب العُماني خلال الشوط الثاني، الذي جهز نفسه للمشاركة أكثر من منتخبنا.

وبخصوص طريقة لعب المدرب زاكيروني في لقاء أمس الأول، أوضح عبد الله صالح أن الجهاز الفني يتعامل مع بطولة الخليج، على أساس أنها محطة إعدادية لاستحقاقات مقبلة، وبالتالي فهو بصدد اختبار بعض الجوانب الفنية والتكتيكية، وتكليف عدد من اللاعبين بمهام مختلفة، وبالتالي الوقوف على الإيجابيات والسلبيات حتى يبني عليها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا