• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

على جناح موضة الخريف والشتاء

إيلي صعب ينظم رحلة «ساحرة» إلى الهند

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 26 فبراير 2016

أزهار البياتي (الشارقة)

ضمن أسبوع باريس لفن الخياطة الراقية وموضة الهوت كوتور بموسمي خريف وشتاء 2015/‏‏2016، وفي أجواء زاخرة بنفحات الرومانسية والترف والثراء، قدم المصمم العالمي إيلي صعب تشكيلته الجديدة من أزياء المناسبات والسهرة، مرتحلاً بين عالمي الشرق والغرب القديمين، معتمداً على ملامح من أسلوبه الكلاسيكي الراقي في صناعة الموضة، ليبتكر نماذج مثيرة من الأزياء التي ترفل بالأنوثة والذوق الرفيع.

مغامرة واستكشاف

استلهم صعب مجموعته من وحي زمنين غنيين بعناصر الحضارة والفن والجمال، آخذاً ثيمة مجموعته الأخيرة لأزياء الهوت كوتور «Enter India» من عالم المستكشفة الإنجليزية-الإيرلندية ليلاه وينغفيلد، التي سافرت بمغامرتها الاستكشافية إلى الهند عام 1911، لتسبر أغوار مدينتي دلهي وأودايبور، حيث كان الطراز الفيكتوري سائداً في الأزياء في معظم أنحاء أوروبا، ليستعيد صعب ووفق خياله الجامح صياغات جديدة من صنع أفكاره، تجمع سمات إبداعية من حضارتي الشرق والغرب.

باقة مترفة

في هذه الباقة المترفة من الأزياء غلف المصمم جسد المرأة بمنتهى الثراء، عبر أيقونات غنية، حملت طاقات أنثوية عالية، بحيث احتضنت القوام بإثارة خجولة، وكأنها تشي بسحر من ترتديها وغموضها الآسر، فتدللها بنعومة ورقة، وعبر تناغم منسجم إلى حد بعيد لنواحي طبيعة الخامات، ودرجات الألوان، مع ألق المطرزات، فظهرت المجموعة غنية بكلاسيكيات الأناقة الراقية، وتوزعت أفكارها على نحو 50 قطعة، تتمتع بهالات من الترف الباذخ وثراء مفعم بالتفاصيل، عكست فنونا جميلة من كنوز الهند وتراثه الأصيل، في مجال صناعة النسيج ونمط التطريز اليدوي السائد في بدايات القرن التاسع عشر. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا