• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م
  12:19    محكمة سعودية تقضي بإعدام 15 شخصا بتهمة التجسس لحساب إيران     

زار مدينة «مصدر» والتقى الجالية الهندية في دبي

رئيس وزراء الهند يغادر البلاد بعد زيارة تاريخية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 18 أغسطس 2015

أبوظبي، دبي (وام) غادر رئيس وزراء جمهورية الهند دولة ناريندرا مودي البلاد، مساء أمس، في ختام زيارة رسمية للدولة استغرقت يومين، وكان في مقدمة مودعي رئيس الوزراء الهندي على أرض مطار دبي الدولي، سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي. كما كان في الوداع سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم رئيس هيئة دبي للطيران الرئيس الأعلى لمجموعة طيران الإمارات، ومعالي محمد بن عبدالله القرقاوي وزير شؤون مجلس الوزراء، ومعالي سلطان بن سعيد المنصوري وزير الاقتصاد، ومعالي الدكتور أنور بن محمد قرقاش وزير الدولة للشؤون الخارجية رئيس بعثة الشرف المرافقة للضيف، ومعالي ريم بنت إبراهيم الهاشمي وزيرة دولة، ومعالي محمد إبراهيم الشيباني مدير عام ديوان صاحب السمو حاكم دبي، وتي. بي. سيثارام سفير جمهورية الهند لدى الدولة، إلى جانب عدد من المسؤولين في الدولة. وكان معالي ناريندرا مودي رئيس الوزراء الهندي التقى الجالية الهندية في ستاد دبي للكريكت بمدينة دبي الرياضية، حيث امتلأ الاستاد الذي يستوعب 30 ألف شخص بحضور رجال الأعمال وممثلي الفعاليات الاقتصادية. وألقى رئيس الوزراء الهندي كلمة أعرب فيها عن شكره وتقديره للترحيب الذي لقيه خلال زيارته للدولة والحفاوة التي استقبل بها في أبوظبي التي قال إنها تجسد الاحترام لـ 1,25 مليار هندي الذين غيروا وجه الهند لتصبح رقماً عالمياً يعتد به. وعرض لنتائج الزيارة المثمرة التي تناولت العلاقات الثنائية بين البلدين وتعزيزها في مختلف المجالات الاقتصادية والتجارية والاستثمارية، مثمناً موقف دولة الإمارات الداعم لترشيح الهند لعضوية مجلس الأمن الدولي بعد إصلاحه، مؤكداً تأييد الهند لموقف الإمارات في مكافحة الإرهاب والتعاون بين البلدين في هذا المجال. كما أشار إلى الفرص المشتركة للاستثمار بين البلدين، وإلى الإمكانات الاستثمارية الإماراتية الممكنة في الهند. وأشاد رئيس الوزراء الهندي بدور الجالية الهندية في عملية البناء التي تشهدها دولة الإمارات، معرباً عن فخره بهذه الجالية وبمساهماتها في عملية التنمية في بلاده، مشيراً إلى أن بلاده والإمارات ترتبطان بـ 700 رحلة جوية في الأسبوع. كما أعرب رئيس الوزراء الهندي في كلمته عن شكره لصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، لتخصيص قطعة أرض لبناء معبد في أبوظبي، قائلاً: «إن هذه الهدية مهمة للغاية، وتعكس الثقة التي تميز العلاقات الوطيدة بين البلدين». كما أشار إلى العلاقات بين بلاده ودول المنطقة المحيطة كباكستان وبنجلاديش ونيبال، مشيراً إلى زياراته لهذه الدول لدعم العلاقات الثنائية، وبحث القضايا ذات الاهتمام المشترك. ودعا العالم للاستثمار في الهند نظراً للفرص الاقتصادية المتنامية، مشيراً إلى سياسة الانفتاح التي تنهجها بلاده مع جيرانها والعالم أجمع. من جهة أخرى، أشاد دولة ناريندرا مودي رئيس وزراء الهند بمدينة «مصدر»- مبادرة أبوظبي متعددة الأوجه للطاقة المتجددة- مؤكداً أنها تقدم أنموذجاً يحتذى به في مجال التنمية العمرانية المستدامة، لاسيما أن الهند تتطلع إلى تطوير مدن ذكية في مختلف أرجاء البلاد. جاء ذلك خلال الزيارة التي قام بها دولته أمس إلى مدينة مصدر يرافقه وفد رفيع المستوى من كبار المسؤولين الحكوميين في الهند، ومعالي الدكتور أنور بن محمد قرقاش وزير الدولة للشؤون الخارجية رئيس بعثة الشرف المرافقة. وقال رئيس الوزراء الهندي: «أتاحت هذه الزيارة فرصة الاطلاع على المنهجية الشاملة التي تطبقها (مصدر) في مجال البحث والتطوير، وتعزيز انتشار حلول وتقنيات الطاقة المتجددة والاستدامة. وتجول الوفد الزائر في مدينة (مصدر) إحدى أكثر المدن استدامة في العالم، وفي معهد مصدر للعلوم والتكنولوجيا، حيث ساهمت هذه الزيارة في تسليط الضوء على عمق العلاقات الوطيدة التي تربط دولة الإمارات بالهند، والتزام الدولتين المشترك بتطوير وتبني حلول الطاقة المتجددة والتكنولوجيا النظيفة». وقدم الدكتور أحمد عبدالله بالهول الرئيس التنفيذي لشركة «مصدر» أثناء الجولة شرحاً حول مشاريع الشركة في مجال الطاقة النظيفة، وكذلك البحوث المتطورة التي يجريها «معهد مصدر» في مجال الطاقة المتجددة والتكنولوجيا النظيفة.. وشملت الجولة أيضاً تعريفاً بمباني «مدينة مصدر» المصممة بشكل مستدام لتعزيز كفاءة استهلاك الطاقة. وتأتي زيارة رئيس وزراء الهند إلى «مصدر»، فيما تخطط الهند لزيادة كبيرة في حصة الطاقة المتجددة، لتصل إلى نسبة 20 بالمائة ضمن مزيجها الوطني للطاقة في عام 2022، أي ما يعادل توليد 175 جيجاواط. وتهدف هذه الخطط إلى تلبية الطلب المتنامي التي تشهده الهند على الطاقة مع العمل على خفض معدل الانبعاثات الكربونية. وكان رئيس الوزراء الهندي قد اقترح مؤخراً تشييد 100 مدينة ذكية، وذلك في إطار الجهود الهادفة إلى تعزيز كفاءة استخدام الطاقة واستخدام الأراضي والارتقاء بأنماط الحياة المستدامة. وقام رئيس الوزراء الهندي والوفد المرافق خلال الزيارة بجولة شملت مختبرات معهد مصدر للعلوم والتكنولوجيا الجامعة البحثية المستقلة للدراسات العليا التي تركز على تقنيات الطاقة المتقدمة والتنمية المستدامة، حيث غطت الزيارة قاعات الدراسة المتطورة والمختبرات ومراكز البحوث والتطوير. وعقب الجولة، حضر رئيس الوزراء الهندي جلسة نقاش مع عدد من ممثلي مجتمع الأعمال الإماراتي حول موضوعات متعددة شملت الطاقة والتجارة والاستثمار. قرقاش: تفاهم استراتيجي سنرى أبعاده في الأشهر القادمة أبوظبي (الاتحاد) قال معالي الدكتور أنور قرقاش وزير الدولة للشؤون الخارجية، وزير الدولة لشؤون المجلس الوطني الاتحادي: «إن زيارة رئيس الوزراء الهندي مودي إلى الإمارات تاريخية بكل المقاييس، سفر سياسي يعزّز العلاقات الطيبة بين البلدين وينقلها إلى آفاق جديدة». وتابع معاليه عبر «تويتر»: «تميزت الزيارة بتخطيطها المسبق وبرنامجها المكثف وأجندتها الثرية، وتميز الطرح بالمصداقية والموضوعية والرغبة المشتركة نحو هيكلة إيجابية للعلاقة». وأضاف معاليه: «هذه الزيارة، وهي الأولى لرئيس وزراء هندي للإمارات منذ 1981، تمخضت عن تفاهم استراتيجي مهم، سنرى أبعاده السياسية والاستثمارية في الأشهر القادمة، بدا واضحاً تطابق الرؤى بين القيادتين الإماراتية والهندية حيال العديد من الملفات، ونسق قيم سياسية مشتركة تسعى لدعم الاستقرار والتنمية». وقال معاليه: «لا يخفى أننا في الإمارات نسعى لتعزيز علاقتنا مع الهند، الدولة المحورية والاقتصاد الصاعد، ونيودلهي تنظر إلى الإمارات كنموذج واعد وناجح». وتابع معاليه: «برزت شخصية رئيس الوزراء مودي خلال لقاءاته، مزيج من الاطلاع الواسع والتواضع الفطري والرؤية الواقعية، وفوق كل ذلك أغلبية برلمانية تعزز التوجه، لا يخفى أن الهند دولة مؤسسات، ومصداقية نيودلهي تمثل عنصر جذب واحترام، فالمرحلة القادمة بكل تحدياتها تتطلب الصداقات الراسخة التي يعتمد عليها». وأضاف معاليه: «ما أحوجنا لتطوير علاقات شفافة وراسخة، علاقات تشمل السياسي والاقتصادي، وتقوم على تبادل متكافئ في المصالح؛ الهند شريك إيجابي لمثل هذه الرؤية، المرحلة وتحدياتها تحتم الصديق الواضح والصادق، وعلاقاتنا مع الهند تسير في اتجاهها الصحيح، والنجاح في التحول الاستراتيجي للعلاقة مصلحة مشتركة».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض