• الخميس 04 ربيع الأول 1439هـ - 23 نوفمبر 2017م

خلال استقباله مديري المرافق الصحية

سلطان بن زايد: مطلوب تشجيع الشباب المواطن للالتحاق بمهنة الطب

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 07 فبراير 2017

أبوظبي (الاتحاد)

استقبل سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان، ممثل صاحب السمو رئيس الدولة، رئيس نادي تراث الإمارات، ظهر أمس في قصر سموه بناهل، معالي الدكتور مغير الخييلي رئيس هيئة الصحة بأبوظبي، وعدداً من مديري مستشفيات إمارة أبوظبي، ونخبة من الأطباء العاملين بـ«الهيئة»، الذين حضروا لمشاهدة فعاليات مهرجان سلطان بن زايد التراثي المقام حالياً بمدينة سويحان.

استمع سموه من الوفد إلى شرحٍ وافٍ عن القطاع الطبي في إمارة أبوظبي، ومدى تلبيته لاحتياجات المجتمع، وشدد سموه على أهمية التأهيل المستمر للأطباء وتدريبهم، بما يخدم المواطنين والمقيمين، ويحقق رعاية صحية متطورة خالية من الأخطاء الطبية، وقال سموه: «إنه لا بد من تشجيع الشباب المواطن للالتحاق بمهنة الطب، وإتاحة الفرصة أمامهم وفق منهج تدريبي متطور».

وتناول حديث سمو الشيخ سلطان بن زايد مع ضيوفه من الأطباء مسألة التعليم العام، مجدداً تأكيد أهمية مواكبة المناهج للتطورات في المجتمع، وأن تكون مؤهلة للطلاب لإتمام دراستهم الجامعية بشكل سليم، داعياً سموه مرة أخرى إلى ضرورة خلو مناهج التعليم من الحشو والتعقيد، وأن يتم الاهتمام باللغة العربية، مع الاهتمام باللغات الأخرى كعامل مساعد، وقال إن التعليم عملية ليست سهلة، وهي متدرجة وشاملة وأساسية، منتقداً سموه عدم قدرة المناهج التربوية على تأهيل الطلبة بشكل جيدٍ للالتحاق بالجامعات العلمية. وشدد سموه على أهمية الصناعات الدوائية، وضرورة الاهتمام بها.

عقب ذلك، ثمّن معالي مغير الخييلي جهود سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان، ممثل صاحب السمو رئيس الدولة رئيس نادي تراث الإمارات، الداعمة للتراث والحفاظ عليه، مقدراً دعوة سموه له والوفد الطبي لمتابعة فعاليات المهرجان الذي أصبح يشكل علامة فارقة في المهرجانات التراثية على مستوى المنطقة. وقال الخييلي، إن سموه أكد دور التعليم في إيجاد كوادر مؤهلة.

من ناحية ثانية، عبر أعضاء الوفد المرافق عن سعادتهم بما شاهدوه من برامج ونشاطات في السوق الشعبي ومنصة التتويج، وغيرها من الفعاليات التي تشكل مظلة نوعية تحتضن أشكالاً تراثية شتى ومهمة، تؤكد أهمية التراث، مؤكدين أن الطب يرتبط بالتراث بشكل كبير، وأن تاريخ العرب حافل في مجالات التقدم الطبي.

وأوضح توميسلاف ميهالوفيتش المدير التنفيذي لمستشفى كليفلاند كليلينك، أنها المرة الأولى التي يزور فيها المهرجان، وعبر عن سعادته بحضور جانب من فعالياته، مثنياً على التنظيم والدعوة الكريمة من سمو راعي المهرجان التي أتاحت فرصة ثمينة للتعرف إلى تراث الإمارات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا