• الأحد 02 ذي القعدة 1439هـ - 15 يوليو 2018م

«التربية»: 1276 معلماً متطوعاً في «الاحتياط»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 21 ديسمبر 2017

دينا جوني (دبي)

أعلنت وزارة التربية والتعليم، أن عدد معلمي الاحتياط المسجّل في قاعدة بياناتها يبلغ حالياً 1276، وهم من المتطوعين الراغبين بالعمل في قطاع التعليم، بهدف تعميم الاستفادة والمعرفة على طلبة المدرسة الإماراتية.

وقال المهندس عبد الرحمن الحمادي، وكيل وزارة التربية والتعليم للرقابة والخدمات المساندة: إن المبادرة التي أطلقتها وزارة التربية والتعليم العام الماضي «علّم لأجل الإمارات» ساهمت في تسهيل عملية البحث عن فرص للراغبين بالتعليم بنظام المكافأة، وكذلك في تحفيز أصحاب الخبرة من القطاعين العام والخاص، بالإضافة إلى المتقاعدين من المواطنين والمقيمين، للتطوع في مجال التعليم، كما استهدفت المبادرة خريجي الجامعات من الاختصاصات الهندسية والطبية الذين تعمل الوزارة على تدريبهم وتأهيلهم للعمل كمعلمين.

وذكر أن الوزارة تستفيد من الكوادر البشرية المتوافرة في مبادرة «علّم لأجل الإمارات» لخلق صف ثان من معلمي الاحتياط، وسدّ النقص في فئة المهنيين والقوى العاملة.

وكان صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم قد أصدر أول أمس قراراً وزارياً يقضي بتطبيق نظام المكافأة المالية لمعلمي الاحتياط في مدارس الإناث والذكور، تبدأ من 500 درهم في اليوم لمعلمي رياض الأطفال، إلى 150 درهماً عن كل حصة لمعلمي بعض المواد.

وأعطى القرار أفضلية العمل كمعلم احتياط للمواطنين، وأبناء المواطنات، ومواطني «التعاون الخليجي»، ومن ثم الجنسيات الأخرى.

واعتبر المهندس الحمادي أن القرار يساهم في استقرار العملية التعليمية والتربوية والاستفادة من الكوادر البشرية للمضي في تطوير المنظومة التعليمية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا