• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

مسؤول الإغاثة الأممي يتفقد الوضع الإنساني في سوريا ولبنان

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 15 أغسطس 2015

الأمم المتحدة (نيويورك) (أ ف ب)

بدأ ستيفن أوبراين مدير العمليات الإنسانية التابعة للأمم المتحدة، أول زيارة له لسوريا في إطار السعي لتحسين القدرة على إيصال المساعدات إلى هذا البلد المضطرب، وفق ما أعلن مكتبه أمس. وأوبراين الذي خلف في مايو الماضي فاليري آموس مساعدة الأمين العام للمنظمة الدولية لشؤون المساعدات الإنسانية، سيعقد مباحثات مع مسؤولين سوريين في دمشق، ويأمل لقاء لاجئين في حمص وسط البلاد وفي البقاع اللبناني، وفق ما قال مصدر. وسيزور أوبراين سوريا ولبنان بين 14 و17 أغسطس.

وكان أوبراين قال في نهاية يوليو المنصرم لمجلس الأمن الدولي إن الأزمة الإنسانية تسوء في سوريا نتيجة نزاع أسفر عن مقتل نحو 240 ألف شخص خلال 4 سنوات ونصف السنة. وأكد المسؤول الدولي الضرورة الطارئة للتوصل إلى حل سياسي. والشهر الماضي، وصل عدد اللاجئين في لبنان والأردن وتركيا وبعض دول المغرب العربي، إلى 4 ملايين.

وفي نهاية 2014، أحصت الأمم المتحدة 7,6 مليون سوري نازح داخل سوريا. وتنظر الأمم المتحدة إلى النزاع السوري على أنه أولوية نظراً لتدهور الأوضاع الإنسانية في هذا البلد، حيث يحتاج 12,2 مليون شخص إلى مساعدة بينهم أكثر من 5,6 مليون طفل.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا