• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

يشارك في «دبي للشباب» و«طنجة الدولي»

حسن يوسف:المسرح الإماراتي يعيش زمن شبابه

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 15 أغسطس 2015

عصام أبو القاسم (الشارقة)

عصام أبو القاسم (الشارقة)

يعيش المسرح الإماراتي، منذ 15 عاماً، زمن شبابه، وهو يبدو جديداً ومختلفاً قياساً لما كان يُقدم في الثمانينيات والتسعينيات، سواء في خياراته الجمالية أو في أسئلته الفكرية، وديناميكياً في عدد عروضه وفي نوعيتها وفي حجم مشاركاته الخارجية، وكذلك في الزيادة النسبية للجوائز والأصداء التي أحرزها.

على هذا النحو ينظر الممثل والمخرج الإماراتي حسن يوسف (32 عاما) إلى راهن المشهد المسرحي، ويشير، في حديث لـ«الاتحاد»، إلى عدد من التجارب المسرحية التي قدمت مؤخراً، مستعرضاً أسماء المشاركين بها، مبيناً أن معظمهم من الشباب الذي ظهر خلال العقد الأخير عبر ورشات التدريب التي تنظم بصفة مستمرة في الشارقة أو عبر البرامج التدريبية والفرص التي تتيحها مناسبات ومهرجانات تقام على مدار السنة في مدن الدولة المختلفة.

وقال المبدع الشاب الذي شارك في التمثيل في أكثر من أربعين عرضاً خلال مسيرته التي لم تزد على عقد ونصف العقد، إن «الأجيال السابقة هي التي رفعت أعمدة مسرحنا ورسخته ومنحته هويته وهواه، سواء في ما يطرحه من حلول أو ما يقترحه من أشكال وموضوعات.. ولكن ما يُقدم اليوم في مسارحنا، والذي يجد القابلية والانتشار والجوائز، هو المسرح الذي يقدمه الجيل الشاب الذي ظهر خلال الـ15 سنة الماضية..».

ويقرّ يوسف الذي انتقل أخيراً لعضوية مسرح الشارقة الوطني بأن الجيل السابق أسهم بقسط كبير في تظهير وتكريس العديد من الأسماء المسرحية الجديدة ومن بينها هو ولكنه يستدرك موضحاً «هذا القول لا يصح على الجميع، هناك من اعترف بنا وساعدنا وطوّر من إمكاناتنا لكن أغلبهم لم يكترث وعمل على ألا تتاح لنا الفرص، أو تردد في الاعتماد علينا كممثلين، وكتّاب ومخرجين لخشيته من المزاحمة أو لضعف ثقته بقدارتنا».

«أنا قنوع وراضٍ »، هكذا أجاب محدثنا عن سؤال: هل يعتقد أنه حقق ما أراده بدخوله مجال المسرح، وزاد: «لقد بدأتُ من دور صغير وكنت طفلاً، عملت «كومبارس» في البداية، وقنعتُ بكل الأدوار التي اقترحت عليّ لاحقاً، سواء في المسرح أو في التليفزيون، ودائما كنت أتقدم بخطى وئيدة ولا أتسرع». ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا